إيران تعترف بالحرب الإلكترونية ضد المملكة وتركيا

إيران تعترف بالحرب الإلكترونية ضد المملكة وتركيا

تم – طهران
كشف مصادر صحافية مقربة من الزعيم الإصلاحي مهدي كروبي، أن إيران هي التي تقف وراء الحرب الإلكترونية ضد السعودية وتركيا.

وأكدت المصادر أن إيران شنت خلال عامي 2014 و2015 حملات إلكترونية على البنى التحية الحيوية في تركيا وتركت أضرارا جسيمة في شبكة الكهرباء.

وأوضحت أن حكومة الرئيس الإيراني حسن روحاني المعتدلة لم تخفض من ميزانيات الإنترنت الخاصة بها، وتم تأسيس مركز سري يسمى “المركز الوطني للفضاء الإلكتروني” الذي يعمل تحت إشراف المرشد الأعلى للثورة الإيرانية علي خامنئي.

وقالت إن المركز الوطني للفضاء الإلكتروني تم تأسيسه بهدف مواصلة سياسات الاختراق والهجوم الإلكتروني.

وبينت أن عمليات قطع الكهرباء الشهيرة التي حدثت في تركيا تمت من قبل الجيش الإلكتروني الإيراني.

وحول الأسباب التي دفعت إيران إلى مهاجمة البنى التحتية التركية الحساسة عن طريق جيشها الإلكتروني، أكدت المصادر أن ذلك كان بسبب موقف تركيا الداعم للسعودية في عمليات “عاصفة الحزم” ضد الحوثيين.

وحول عدد الهجمات الإلكترونية التي وجهتها إيران ضد تركيا، كشفت المصادر أن إيران هاجمت في عام 2015 البنية التحتية الحيوية التركية ثلاث مرات على الأقل واستهدفت في هذه الهجمات الإلكترونية شبكات الطاقة والمترو وإدارة الوقود والملاحة الجوية، وتم تعطيل قسم كبير من هذه الأماكن بفعل الهجوم الإلكتروني الإيراني.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط