أبناء الملك عبدالله يشاركون في حملات “عتق الرقبة” صدقة على روح والدهم

أبناء الملك عبدالله يشاركون في حملات “عتق الرقبة” صدقة على روح والدهم

تم – المنطقة الشرقية: صرّح مستشار إمارة المنطقة الشرقية الدكتور غازي الشمري، السبت، بأن أبناء الملك عبدالله بن عبدالعزيز -رحمه الله- يشاركون في عتق سبع رقاب بعد أيام، صدقة عن والدهم.

وأوضح الشمري، عبر حسابه على موقع “التدوينات” القصيرة “تويتر”، أنه “بفضل الله، بعد كم يوم سيتم رسميًّا وأمام أبناء المرحوم الملك عبدالله، عتق سبع رقاب صدقة عنه، وقد تم تسليم الملف للأمير تركي”، فيما يذكر أن حملات “عتق الرقبة” انتشرت أخيرًا على “تويتر” في انتشار لافتًا، بهدف دفع الدية عمن صدرت عليهم أحكام بالقصاص في سجون المملكة.

ونجحت هذه الحملات في فك رقاب كثيرين من القصاص، عبر تبرعات سخية من قبل أثرياء ووجهاء ومواطنين لتغطية المبالغ المطلوب دفعها لأسر ضحايا القتل للتنازل عن القصاص من القاتل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط