بريطانيون يعبرون عن تضامنهم مع المهاجرين بارتداء “دبوس الأمان”

بريطانيون يعبرون عن تضامنهم مع المهاجرين بارتداء “دبوس الأمان”

تم – بريطانيا: قرر مجموعة من البريطانيين، ارتداء “دبوس” في بادرة يعلنون من خلالها تضامنهم الكامل مع المهاجرين؛ بعد ظهور تقارير إخبارية عدة تكشف عن جرائم الكراهية عقب استفتاء “بريكسيت” لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ودعا رواد مواقع التواصل الاجتماعي في بريطانيا إلى إظهار التضامن مع المهاجرين الذين يعيشون في بريطانيا إلى ارتداء دبوس الأمان فوق ملابسهم، فيما كان متحدث باسم الشرطة الوطنية، أوضح أن أرقاماً أولية أظهرت ارتفاعاً بنسبة 57% في الحوادث المبلغ عنها؛ وإزاء هذه الأرقام بدأت سيدة أميركية هذه الحملة؛ بهدف فعل شيء بسيط يُظهر التضامن مع المهاجرين الذين يعيشون في بريطانيا؛ على اعتبارها أميركية تعيش في لندن، مبدية أنها تشعر بالقلق إزاء ازدياد الانتهاكات.

وكانت أليسون، تتابع مع زوجها “يورو 2016” في نهاية الأسبوع، عندما فكرت في كيفية إظهار التضامن مع الآخرين في الأماكن العامة، وكان الحل في دبوس الأمان (الدبوس الإنجليزي) الذي يملكه الجميع تقريباً في منازلهم؛ فقامت بنشر تغريدة على “تويتر” عبر هاشتاغ SafetyPin# فلاقت الحملة رواجاً كبيراً من قِبَل عدد كبير من المغردين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط