استشاري عناية مركزية يكشف عن أرق 60% من السعوديين لاسيما في رمضان

استشاري عناية مركزية يكشف عن أرق 60% من السعوديين لاسيما في رمضان

تم – صحة: كشف استشاري الصدرية واضطرابات النوم والعناية المركزة الدكتور خالد المصيلحي، أخيرا، عن أن 60% من السعوديين يسهرون ولا ينامون ولا يأخذون قسطًا من الراحة الكافية أو ساعات النوم المناسبة للصحة، لاسيما خلال الشهر الكريم، مبرزا “نرى حالات من القلق المزمن والحاد بسبب قلة النوم فالبعض لا ينام أكثر من أربع ساعات مما يؤثر على ذهن الإنسان على المدى الطويل ونسبة السهر تزيد في المدن بسبب توفر الخدمات إلى ساعة متأخرة من الليل ووجود المواقع الترفيهية والمطاعم على مدى 24 ساعة”.

وشدد المصيلحي، في تصريحات صحافية، على ضرورة الثقافة التوعوية للمجتمع بأكمله عن أهمية النوم؛ نظرًا للتأثير السلبي على الإنتاجية والإنجاز في العمل وفقدان التركيز والشعور بالخمول والإعياء وصعوبة في القدرة على اتخاذ القرار واختلاف المزاج وزيادة السمنة بسبب ساعات السهر وتناول الوجبات السريعة، مؤكدا أهمية وجود إجراءات صارمة في القوانين تفضي إلى إقفال المحلات التجارية الساعة العاشرة مساء حتى يخلد الناس إلى النوم، مشيرا إلى أن الأرق ينتج من تغير عادات النوم أو الخمول الجسدي أو التعب المفرط أو السفر وتغيير الجو.

وأوضح أن اختلاف الساعة البيولوجية خلال رمضان؛ من أهم أسباب الكسل والخمول الذي ينتاب الناس خلاله، مبينًا أن الإشكالية في نظرة البعض لهذا الشهر الكريم وتغيير أوقات النوم من الليل إلى النهار وطول ساعات السهر، مشيرا إلى أن اضطراب الساعة البيولوجية في جسم الإنسان يؤدي إلى اضطرابات في الهرمونات، كما أن تناول كميات كبيرة من الأطعمة دفعة واحدة على وجبة الإفطار والسحور يزيد من الشعور بالخمول والكسل لاتجاه الدم إلى المعدة، مما يؤكد أهمية الأكل التدريجي حتى تتمكن المعدة من هضم هذه الأطعمة من دون التأثير على الدماغ.

وأضاف: أن غالبية مرضى النوم ينامون في السيارة أثناء القيادة وفي أماكن غير مخصصة للنوم بسبب التعب من السهر، كما أن حوالي 40% من السعوديين يعانون من الشخير فيما تقل النسبة عند السيدات إلى 20%.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط