مطارات #الرياض تزدحم بالمسافرين والحقائب وتستنجد بجميع موظفيها لمواجهة الأزمة

مطارات #الرياض تزدحم بالمسافرين والحقائب وتستنجد بجميع موظفيها لمواجهة الأزمة

تم – الرياض: استنجدت شركة مطارات الرياض بموظفيها غير المرابطين الذين يتمتعون بإجازة رسمية؛ لمساندتها في إدارة أزمة الزحام وتكدس حقائب المسافرين التي شهدها المطار خلال الـ٢٤ ساعة الماضية.

وأوضحت المصادر، أن الشركة استنجدت بالموظفين لدعم العمليات وعمليات التشغيل والمساندة لمواجهة الأزمة، وأن إدارة الشركة دعت الموظفين إلى التجمع مساء اليوم؛ تمهيداً لتوزيعهم وتنسيق الأعمال.

من جهة ثانية، يتوقع بأن يصدر خلال الساعات المقبلة بيان توضيحي إضافي يكشف تفاصيل الأزمة التي واجهها المطار وأثارت استياء المسافرين، وما أعقبها من عدم تقبل الكثيرين للتوضيح الذي صدر من المطار.

وكانت الأزمة التي شهدها المطار تزامنت مع انطلاقة شركة مطارات الرياض وبدء عملها الرسمي، فيما شددت إدارة مطار “الملك خالد الدولي” على محاسبة الخطوط الناقلة حتى لا يتكرر الأمر، مبرزة أن فتح رحلات إضافية من دونَ أخذ موافقة مسبقة من إدارة المطار أدى إلى الازدحام والتكدس بين المسافرين أمس.

في غضون ذلك، قدمت إدارة المطار في بيانها الاعتذار إلى عموم المسافرين، عما حدث من ازدحام في صالة المغادرة رقم ٢، حيث أفادت بأن ما حدث بسبب فتح رحلات إضافية من قبل الخطوط الناقلة، بدون أخذ موافقة إدارة المطار، وأيضا وجود رحلات متأخرة ما أدى إلى ازدحام في أعداد المسافرين والحقائب التي تجاوزت خلال عدة ساعات ٧٠ ألف حقيبة، فاقت الطاقة الاستيعابية للسيور بثلاثة أضعاف.

وكإجراء فوري؛ فعّلت إدارة المطار إدارة الأزمات ووضع الحلول العاجلة للتخفيف من الازدحام عن طريق نقل الأمتعة عبر بوابات ساحة المطار وزيادة عدد الموظفين في الكاونترات وفي مناطق تجميع الحقائب، كما تم نقل عدد من الرحلات إلى الصالة المغادرة رقم ١ حيث تسهم هذه الخطوات في تخفيف الازدحام -بمشيئة الله- وعودة الأوضاع إلى طبيعتها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط