أهالي وادي الدواسر يناشدون “الشؤون البلدية” سرعة ترميم طريق الملك عبدالعزيز بعد تعثر مشروع صيانة الطريق العام

<span class="entry-title-primary">أهالي وادي الدواسر يناشدون “الشؤون البلدية” سرعة ترميم طريق الملك عبدالعزيز</span> <span class="entry-subtitle">بعد تعثر مشروع صيانة الطريق العام</span>
تم – وادي الدواسر:يناشد عدد كبير من المواطنين بمحافظة وادي الدواسر، الجهات المعنية، تشكيل لجنة وزارية للوقوف على العبث الذي طال طريق الملك عبدالعزيز وطريق الأمير سطام “أبوحديج”؛ جراء توقف عمل الشركة المسؤولة عن مشروع صيانة الطريق العام ومداخل الأحياء الرسمية بالمحافظة.
وقال عدد من المواطنين، إن شركة المقاولات المستلمة لمشروع صيانة الأرصفة قامت بإزالة أرصفة طريق الملك عبدالعزيز منذ أكثر من 11 شهراً، وتركتها بدون صيانة أو ترميم ما تسبب في تشويه المنظر الحضاري للمحافظة؛ كما تسببت بكسر غطاء إحدى غرف التفتيش ما جعل مياه الصرف تتدفق بالشوارع مشكلة خطرا على صحة الأهالي وسلامتهم.
وطالبوا وزارة الشؤون البلدية والقروية بسرعة صرف مستحقات شركات المقاولات وتكليف من يتابعهم لإنهاء المشاريع في وقتها المقرر، مؤكدين أنَّ بلدية واحدة لا تكفي لمحافظة من فئة أ، مشيرين إلى أن المشاريع المعتمدة كلَّفت الدولة أكثر من 70 مليون ريال بميزانية العام الجاري، ولم تنجز بعد.
من جانبه قال رئيس قسم المشاريع في بلدية وادي الدواسر المهندس علي المالكي، في تصريح صحافي، إن أرصفة الشارع العام وطريق أبوحديج مدرجة تحت مشروع تطوير مركز وسط المدينة، مرحلة الثانية، وهو مشروع مسماه تحسين المنظور البصري لشارع الملك عبدالعزيز وقيمة الترسية للمرحلة الأولى 14,132,370 ريالاً، مؤكدا أن قسم المشاريع في بلدية المحافظة خاطب المقاول أكثر من ست مرات مع الإنذار لسرعة إنهاء المشروع في موعده؛ إلا أن المقاول اعتذر في خطابه رقم 203 بتاريخ ٢٧/ ٦/ ١٤٣٧هـ، لعدم صرف مستخلصاته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط