إيرانيون يتظاهرون ضد النظام للمطالبة بوقف التدخل في الشأن السوري  بالتزامن مع جمعة القدس السنوية

<span class="entry-title-primary">إيرانيون يتظاهرون ضد النظام للمطالبة بوقف التدخل في الشأن السوري </span> <span class="entry-subtitle">بالتزامن مع جمعة القدس السنوية</span>

 

 

تم – طهران :في اخر جمعة من شهر رمضان من كل عام تقيم إيران مسيرات تضامنية مع القضية الفلسطينية تسمى بيوم القدس ويتخللها الكثير من الخطب السياسية ومشاركة من الرموز السياسية ويتم رفع الكثير من الشعارات السياسية واللافتات ضد إسرائيل وأميركا والسعودية، وقد تم في المسيرة الأخيرة حرق العلمين الأميركي والإسرائيلي ومهاجمة المملكة العربية السعودية ورموزها السياسية، كما رفع آلاف المتظاهرين في مدينة أصفهان شعار ” اتركوا سوريا” لمطالبة نظام الملالي بوقف التدخل في الشأن السوري.

وبالتزامن مع ذلك أوضح تقرير نشرته صحيفة الغارديان البريطانية أخيرا، تفاصيل تجنيد طهران لشباب أفغان من أجل إرسالهم إلى سوريا، وحسب تقرير الصحيفة، فإنَّ نظام الملالي يعمل عبر سفارته في كابول على إغراء الشباب بإعطاء وعود لهم بالمال والإقامة وعيش أفضل في محاولة لتجنيدهم للقتال في سوريا.

ونقلت “الغارديان” عن الشاب جواد وهو يقدِّم خدمات للسفارة الإيرانية ويعرف الشباب الأفغان إلى سفارة النظام الإيراني لدى كابول اعترافه بأنه قدَّم شبابًا أفغان إلى سفارة النظام الإيراني في كابول، والسفارة بدورها رتبت سفرهم إلى سوريا، موضحا أنه يتلقى مقابل تقديم هؤلاء الشباب للسفارة مبالغ من المال، لأنه كان يتعاون خلال عام مع قوات الحرس ولواء “فاطميون”، فالدافع الرئيس لأولئك الذين يرضون القتال في سوريا هو المال.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط