المقاومة اليمنية تستعيد جبل جالس من قبضة الحوثيين

المقاومة اليمنية تستعيد جبل جالس من قبضة الحوثيين

تم – اليمن : نجحت قوات المقاومة الشعبية وعناصر الجيش الموالي للشرعية، أمس، في استعادة جبل جالس الاستراتيجي المطل على قاعدة العند الجوية، الذي كانت ميليشيات الحوثيين الانقلابية قد فاجأت السلطات الشرعية وتسللت إليه، قبل أسبوعين، مستغلة التزام قوات الجيش الوطني بالهدنة.

وأشار مصدر في قوات الجيش الوطني، إلى أن عناصر المقاومة الشعبية تمكنوا من مباغتة فلول الحوثيين الموجودة في الموقع، وفتحت عليها نيرانا كثيفة، أرغمتها على التراجع خارج الموقع، وأسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى وسط المتمردين، الذين اضطروا تحت وقع المفاجأة إلى ترك أسلحتهم وعتادهم الحربي الذي غنمه الثوار. كما بادر 22 مسلحا إلى تسليم أنفسهم للمقاومة.

وأكد المصدر أن تعزيزات ضخمة تبلغ ثلاثة آلاف مقاتل تم الدفع بها من المنطقة العسكرية الرابعة في عدن كان لها الدور البارز في دحر قوات التمرد، مضيفًا أن جبل جالس أصبح بيد القوات الوطنية التي عادت للتمركز فيه، والآن تسيطر على تلال أخرى محيطة به.

إلى ذلك تزايدت المواجهات بين قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وبين ميليشيا الحوثي وفلول المخلوع علي عبدالله صالح بمختلف الجبهات، ففي جبهة القبيطة بمحافظة لحج، وصلت تعزيزات من الجيش الوطني بالعتاد والمقاتلين لوقف الانقلابيين وإعادتهم إلى المناطق التي كانوا عندها منذ بدء سريان التهدئة. وكشفت المقاومة الشعبية بالقبيطة عن وجود توجه لتحرير كل المناطق في المديرية، مشيرا إلى أن الأيام المقبلة ستكون حاسمة.

وقال المتحدث باسمها، علي القباطي “معنويات جميع عناصر المقاومة مرتفعة جدًا، بعد حصولهم على السلاح الذي يحتاجون إليه، واستجابة التحالف للاستمرار في تقديم التعزيزات كلما دعت الحاجة إليها، وهو ما جعل المعارك متكافئة بين الطرفين في الوقت الراهن على الأقل”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط