المطلق: يجوز للفقير بيع “زكاة الفطر” ويفضل إخراجها بالقيمة بدلا من الطعام

المطلق: يجوز للفقير بيع “زكاة الفطر” ويفضل إخراجها بالقيمة بدلا من الطعام
تم – الرياض : أجاز عضو هيئة كبار العلماء المستشار بالديوان الملكي عبد الله بن محمد المطلق، للفقير بيع زكاة الفطر إن كثرت لديه، مطالبا بإعادة النظر في إخراج زكاة الفطر قيمة بدلاً من الطعام، على سبيل التيسير على الفقراء.
وأوضح المطلق في برنامج فتاوى رمضان على القناة السعودية الأولى، أنه بدأ ينظر في المذهب الذي يقول بجواز إخراج زكاة الفطر بالقيمة، لاسيما بعد أن أكد له مجموعة من المحتاجين والفقراء أنهم يقومون ببيع زكاة الفطر بأسعار أحيانا أقل من سعرها للوفاء باحتياجات أسرهم، فعلى سبيل المثال يقمون ببيع كيس الأرز الذي تبلغ قيمته 230 ريالاً في حراج ابن قاسم بـ160 ريالاً، أي بخسارة 70 ريالا.
وأضاف بناء عليه ينبغي إعادة النظر في مثل هذا الأمر على غرار لجان الفتوى في الدول العربية والإسلامية التي أفتت بجواز القيمة في زكاة الفطر، مؤكدا أنه لا يعتب على الذين يُخرجون زكاة الفطر قيمة، ويرى في مذهبهم وجهًا من الصحة.
من جانبه قال عضو هيئة كبار العلماء، الدكتور قيس بن محمد آل الشيخ مبارك، في تغريدة له عبر حسابه بـ”تويتر”، يحسن تقليد الحنفية بدفع زكاة الفطر نقدًا، وقدروها بـ3600 غم تقريبًا، وقيمتها عن كل فرد 25 ريالاً تقريبًا، بهذا يتم إغناؤهم عن المسألة هذا اليوم، وبإخراجها نقدًا قال عمر بن عبدالعزيز، وبه أخذ البخاري .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط