“توابل” تحميكِ من خطر الإصابة بالأورام الخبيثة

“توابل” تحميكِ من خطر الإصابة بالأورام الخبيثة
تم – صحة : أثبتت مجموعة من الأبحاث الحديثة فاعلية التوابل المستخدمة بالمطبخ الشرقي والهندي في علاج السرطان والوقاية منه، وحماية الخلايا من الضمور والتلف.
وينصح خبراء التغذية باستخدام قائمة من التوابل المفيدة في طهي الطعام اليومي للوقاية من الأورام الخبيثة وتضم هذه القائمة ما يلي:
-الثوم وهو مكون مهم في معظم وجبات المطبخ الشرق أوسطي، ويؤكد الخبراء أنه يقي من مخاطر الإصابة بسرطانات الثدي والقولون والجلد والرحم والمريء والرئة، كما يلعب الثوم دوراً مهماً في منع تشكيل النتروسامين.
-الهيل “الحبهان”، حيث أظهرت الدراسات أن للهيل خصائص قوية تمنع السرطان وتكافح تكاثر خلاياه، كما يعزز نشاط الإنزيمات التي تزيل السموم من الجسم.
-الزنجبيل: فإلى جانب فوائده كمشروب معزز لطاقة الجسم، يحتوي على مركبات مضادة للالتهابات تقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، وتساعد على العلاج من السرطان بشكل عام.
-الزعفران المعروف بلونه الجذاب واستخداماته المتعددة في وصفات الطهي، ينصح بإدخاله في النظام الغذائي نظرا لكونه يحمي الجلد من الإصابة بالسرطان، كما يحتوي على مركبات كيميائية طبيعية تساعد على العلاج من السرطان.
-القرنفل يمتاز بأنه غني بالمركبات الكيميائية الطبيعية النشطة التي تزيل السموم من الخلايا، وتكافح السرطان.
-الكمّون: لا يكاد يخلو مطبخ منه، لكن كثير منا لا يعلم أنه يحتوي على مركب مضاد للالتهابات يقمع خلايا السرطان، خاصة سرطان المبيض والقولون والمستقيم.
وأخيرا القرفة، إذ تحتوي على مضادات للأكسدة تمنع الضرر التأكسدي الذي تسببه الجذور الحرة، كما تحتوي على بكتريا صديقة تمنع سرطان البنكرياس والمعدة والغدد الليمفاوية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط