تفاؤل أميركي كبير من زيارة ولي ولي العهد الأخيرة

تفاؤل أميركي كبير من زيارة ولي ولي العهد الأخيرة

تم – أميركا:أكد مدير أحد أكبر صناديق التحوط في العالم، أن زيارة ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان الأخيرة إلى الولايات المتحدة «ستفتح آفاقا جديدة من الاستفادة المشتركة» بين البلدين، مشددًا على أن «مستقبل الاقتصاد السعودي مبشر للغاية».

وقال جون بربانك الثالث، مؤسس ومدير قسم الاستثمار في باسبورت كابيتال: لقد استثمرنا الكثير من رؤوس الأموال في السعودية منذ عام 2009. لكن بعد لقاء الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد السعودي والوزراء السعوديين، يمكنني أن أقول إنني لم أكن يوما أكثر تفاؤلا بمستقبل السعودية وتطلعات مستقبل استثماراتنا هناك أكثر من اليوم. أود التأكيد أيضًا أن زيادة التواصل والانفتاح على المستثمرين من المؤسسات ورجال الأعمال والتكنولوجيات الجديدة، ستسفر عن تسريع تبادل وتعاون غير مسبوق بين وادي السليكون في سانفرانسيسكو والرياض. هذه التغيرات ربما لا تكون ملحوظة في الوقت الراهن بشكل واسع، لكن أثرها سيظهر لاحقا بصورة كبيرة على كلا البلدين، وربما سينعكس على العالم كله.

وشهد الأمير محمد بن سلمان، خلال زيارته إلى الولايات المتحدة، قبل نحو 10 أيام، توقيع اتفاقيات عدة مع كبريات شركات التقنية، في وادي السليكون الشهير في سان فرانسيسكو، ضمنها «مايكروسوفت» و«سيسكو سيستمز»، فيما يشبه التأسيس لتحول رقمي سعودي.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط