الكلاب الضالة والزواحف تهدد أعضاء هيئة التدريس في جامعة أم القرى

الكلاب الضالة والزواحف تهدد أعضاء هيئة التدريس في جامعة أم القرى

تم – مكة المكرمة:تهدد كلاب ضالة وزواحف أعضاء هيئة التدريس في جامعة أم القرى في حي العابدية، إذ يحتشد المكان بكميات كبيرة من المخلفات في مشهد لا يتوافق مطلقا مع موقع تعليمي عال كهذا.

ولم يثر المشهد أي تفاعل من الجهة المختصة في الجامعة أو من جهات أخرى معنية بالنظافة وتحسين البيئة.

كشفت مصادر صحافية مفاجآت لم تكن في الحسبان، سكن أساتذة الجامعة تحيط به المخلفات والروائح غير اللطيفة. ولم تنته معاناة أعضاء هيئة تدريس الجامعة عند هذا الحد، فالحشرات الزاحفة والطائرة لم تفوت نصيبها من كعكة مساكنهم، لكن الكلاب الضالة هي الخطر الأكبر بعد انتشارها بأعداد كبيرة في الشوارع ووسط الحرم الجامعي دون متابعة من جهات العلاقة لمنعها.

ويقول عدد من الطلاب والعاملين في الجامعة إن النفايات تنتشر في المواقع والحرم الجامعي، وحدث قبل أعاوم أن ولدت ناقة داخل مواقف السيارات، ما يعني أن عبور الحيوانات إلى الموقع بات أسهل من أي وقت مضى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط