مصابو تفجير الحرم النبوي: مهما صنعوا فنحن لهم بالمرصاد

مصابو تفجير الحرم النبوي: مهما صنعوا فنحن لهم بالمرصاد

تم – المدينة المنورة

لم ينل العمل الإجرامي الجبان الذي حاول المساس بقدسية وطهارة المسجد النبوي الشريف، من عزائم وهمم المصابين جراء التفجير، في ملاحقة هذه الفئة الضالة والتصدي لها ومكافحتها والقضاء عليها بإذن الله، حيث وجهوا رسائل للإرهابيين عبر قناة “الإخبارية” قالوا فيها “جرائمكم لن تخيفنا وستزيدنا إصرارًا وعزيمة وقوة لاستئصالكم”.

وقال الجندي المصاب عبدالله الحربي “هذا الحادث من فئة ضالة لا تستحق أي شيء، ومهما صنعوا فنحن لهم بالمرصاد، وجرائمهم ستزيدنا إصرارًا وعزيمة وقوة لمكافحتهم” .

وأكد الجندي المصاب سعد المطيري “إنه عملنا ونفتخر به، ولن ندع أي مجال للإرهابيين للعبث والنيل من أمننا وحرمنا ووطنا ومليكنا، وكلنا فداء لهذا الوطن بأرواحنا وممتلكاتنا وأموالنا” .

وقال الرقيب المصاب موسى المطيري “الحمد لله لنا الأجر في هذه الأيام المباركة، كنّا صائمين ورحم الله زملاءنا الذين استشهدوا، ونقول للإرهابيين نحن لكم بالمرصاد” .

وقال وكيل رقيب المصاب عناد المطيري “لم نحضر لهذا المكان إلا لنيل شرف خدمة ضيوف الرحمن من حجاج ومعتمرين وزوار”.

وأضاف وكيل الرقيب المصاب فهد المطيري “هذا العمل الإرهابي سيزيدنا قوة وشجاعة، وسنظل متحدين ويدًا واحدة لمواجهة هذا التطرّف والإرهاب”.

وحمد الله وكيل الرقيب المصاب بدر الحربي بأن هذا العمل الإرهابي الجبان لم يصْب به زوار ومصلو الحرم النبوي الشريف .

وقال “نحمد الله أن هلاك الإرهابي كان بعيدًا عن المصلين وزوار المسجد النبوي الشريف”.

image image image image image image

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط