الأمير متعب: رجال الحرس الوطني شاركوني روحي ليش ما يشاركوني مالي!

الأمير متعب: رجال الحرس الوطني شاركوني روحي ليش ما يشاركوني مالي!

تم – نجران

صرّح وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز، اليوم الخميس، تعليقًا على أمره بتسديد ديون 210 من جنود الحرس الوطني، بأن “رجال الحرس الوطني شاركوني روحي، ليش ما يشاركوني مالي”.

ونقل الأمير متعب تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، القائد الأعلى للقوات العسكرية كافة، وتهنئته بمناسبة عيد الفطر المبارك لمنسوبي قوات الحرس الوطني بمنطقة نجران، حيث كان في استقباله بمطار نجران الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمير منطقة نجران.

كما كان في استقباله في مقر قيادة قوة الحرس الوطني بنجران، المستشار بمكتب وزير الحرس الوطني الفريق فيصل بن عبدالعزيز بن لبده، ورئيس الجهاز العسكري الفريق محمد بن خالد الناهض، وقائد قوات الحرس الوطني بنجران اللواء محمد بن علي الشهراني.

وقال وزير الحرس “لقد سعدت للمرة الثالثة بوجودي في منطقة نجران الغالية بين إخواني وزملائي منسوبي قوات الحرس الوطني، وتشرفت بنقل تحيات وتهنئة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لأبنائه منسوبي قوات الحرس الوطني في منطقة نجران، وذلك بمناسبة عيد الفطر المبارك وهو الذي يرعى ويحرص دائًما على أبنائه في مختلف القطاعات العسكرية، الذين يبادلونه المحبة والولاء والاعتزاز”.

وأضاف “بلادنا غالية، بل هي الأغلى، وأمنها وأمانها وحماية الدين والحدود والمقدسات أمانة في أعناقنا جميعًا ونعتز بحمل هذه الأمانة، وزيارتي اليوم لأخواني وزملائي من ضباط وضباط صف وجنود من قوات الحرس الوطني هي زيارة معايدة واطمئنان”.

وأعرب عن سروره بما شاهده من معنويات مرتفعة وإخلاص في العمل وتنفيذ للخطط المرسومة بكل دقة، سائلًا الله لهم ولجميع القطاعات العسكرية النصر والعزّة.

كما قدّم أحرّ التعازي لمقام خادم الحرمين الشريفين في استشهاد عدد من رجال أمننا البواسل ولأهاليهم وذويهم، مشيدًا بجهود صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد وزير الداخلية وتضحيات وجهود رجال الأمن بشكل عام والمباحث العامة بشكل خاص.

وقال الأمير متعب “الجميع يعرف أن من خطط وقام بهذه الاعتداءات هدفهم النيل من أمن هذا الوطن وزعزعة استقراره ، وأن مثل هذه الأعمال لن تنال بمشيئة الله من وحدة الوطن وتلاحم شعبه في كل الظروف”.

وأضاف “قد أعلنها وبكل قوة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز في كلمته بمناسبة عيد الفطر، أن الدولة ستضرب بيد من حديد على كل من يستهدف عقول وفكر شبابنا أو يهدد أمننا ومقدساتنا”.

وأردف “الثقة كبيرة وثابتة بوعي المواطن السعودي الوفي الذي يجعله يواجه هذه التحديات بقوة وثبات”.

image image image image

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط