موسكو: لهذه الأسباب طردنا الدبلوماسيين الأميركيين

موسكو: لهذه الأسباب طردنا الدبلوماسيين الأميركيين

تم – موسكو : كشفت وزارة الخارجية الروسية، السبت، عن الأسباب التي دفعتها لطرد اثنين من الموظفين في السفارة الأميركية لدى موسكو في حزيران/ يونيو الماضي.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، أن طرد الموظفين جاء ردًا على إجراء عدائي مماثل من جانب الولايات المتحدة التي طردت اثنين من المسؤولين الروس خلال الشهر الماضي.

وقال نائب وزير الخارجية سيرجي ريابكوف، إن أحد الدبلوماسيين المطرودين كان طرفا في واقعة مع شرطي روسي قرب مدخل السفارة الأميركية في موسكو، مضيفا أن الدبلوماسي الآخر كان أيضا “عميلا للمخابرات المركزية الأميركية”.

يُذكر أن واشنطن طردت اثنين من المسؤولين الروس في 17 حزيران، ردًا على هجوم شرطي روسي على دبلوماسي أميركي في موسكو في وقت سابق من الشهر الماضي .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط