وصول أول رحلة سياحية روسية لتركيا بعد 8 أشهر

وصول أول رحلة سياحية روسية لتركيا بعد 8 أشهر

تم – تركيا

هبطت للمرة الأولى خلال ثمانية أشهر طائرة روسية مستأجرة على متنها سياح في مدينة أنطاليا التركية أمس، في إشارة إلى انتهاء عصر من العلاقات الباردة التي ألحقت ضررا شديدا بقطاع السياحة التركي.

وأكدت مصادر صحافية أن الطائرة هبطت في المطار المحلي في جنوب غربي تركيا وعلى متنها 189 شخصا، وتضرر قطاع السياحة في تركيا عقب العديد من الهجمات الإرهابية، وخلف أحدث هجوم وقع في مطار أتاتورك الدولي في إسطنبول 45 قتيلا الشهر الماضي.

وما زاد الأمور سوءا، دخول تركيا وروسيا في خلاف في تشرين الثاني نوفمبر الماضي بعدما أسقط الجيش التركي مقاتلة روسية بالقرب من الحدود السورية ما أثر سلبا في السياحة القادمة من روسيا.

واتفقت أنقرة وموسكو الشهر الماضي على تحسين العلاقات، ورفعت روسيا حظرا كان مفروضا على رحلات الطائرات المستأجرة، وتراجعت السياحة الروسية إلى تركيا بواقع أكثر من 90 في المائة على أساس سنوي، وستسهم عودة السائح الروسي إلى تركيا في إنعاش قطاع السياحة، أحد أبرز القطاعات الاقتصادية في تركيا، وأظهرت بيانات رسمية أن السياحة إلى تركيا هبطت بنسبة 34.7 في المائة على أساس سنوي في أيار مايو، حيث وصل إلى تركيا 2.49 مليون زائر خلال ذلك الشهر، وهذا هو أكبر انخفاض منذ بدء تسجيل البيانات في عام 1994.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قد صادق على مرسوم الخميس الماضي، يوعز للحكومة باتخاذ جميع التدابير اللازمة لإلغاء الحظر المفروض على رحلات الطيران غير المنتظمة “تشارتر” من وإلى تركيا.

وقبل ذلك، أعلنت وزارة النقل الروسية أنها باشرت تنفيذ التعليمات حول استئناف رحلات “التشارتر” إلى تركيا، مشترطة تعهد الجانب التركي باتخاذ تدابير فعالة لضمان سلامة وأمن السياح الروس المسافرين إلى تركيا لقضاء عطلاتهم.

وتتوقع السلطات التركية أن تستقبل البلاد ما لا يقل عن 750 ألف سائح روسي قبل نهاية العام الجاري، بعد قرار موسكو رفع الحظر عن الرحلات السياحية إلى تركيا، ووفقا لرابطة منظمي الرحلات السياحية من روسيا، فإنه من المتوقع أن تستقبل تركيا خلال موسم الصيف الجاري ما لا يقل عن 750 ألف سائح روسي، وأشار مدير الخطوط التركية للطيران المدني “آتور” عن اتفاق روسي – تركي تسمح به موسكو لـ”آتور” التركية بالبدء في استئناف 17 رحلة سياحية ابتداء من 7 تموز (يوليو) الجاري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط