مجزرة جديدة تقترفها #روسيا في حمص تودي بحياة مدنيين بينهم أطفال

مجزرة جديدة تقترفها #روسيا في حمص تودي بحياة مدنيين بينهم أطفال

تم – سورية: شنّ الطيران الحربي الروسي، الأحد، غارات جوية عدة على قرية برج قاعي في ريف حمص الشمالي، الأمر الذي أسفر عن مقتل ثمانية مدنيين بينهم أطفال فضلا عن عدد من الإصابات.
وأوضح مراسل “مرآة سورية” في حمص معتز رحمة، أنّ مقاتلات جوية روسية قصف بالصواريخ الفراغية والعنقودية عددًا من القرى والبلدات الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية، تزامنًا مع اشتباكات عنيفة تدور بين الثوار وجيش الأسد على جبهات الزارة وحربنفسه وأم شرشوح وغيرها، مبرزا أن الغارات التي طالت الأحياء السكنية في قرية برج قاعي التركمانية أدت إلى مقتل ثمانية مدنيين بينهم أطفال، فضلا عن جرح آخرين، تم نقلهم إلى النقاط الطبية الميدانية”.
وتحاول قوات النظام السوري اقتحام بلدة حربنفسه التي تمتد أراضيها على ريفي حمص الشمالي وحماه الجنوبي؛ لتأمين المحطة الحرارية، وسط تصد مستمر من قبل قوات المعارضة السورية.
ويأتي استهداف قرية برج قاعي في ظل استمرار الغارات والقصف اليومي على مناطق ريف حمص الشمالي التي تأوي آلاف العائلات النازحة من مناطق أخرى ساخنة في ريف حمص.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط