حلقات القراءة الفردية والجماعية: علاج المرضى النفسيين

حلقات القراءة الفردية والجماعية: علاج المرضى النفسيين

تم – ماساشوستس:”الببليوثيرابيا”.. أحد مفاهيم علم المكتبات والمعلومات ويُعنى العلاج بالقراءة، واعتمدت أوروبا هذا المفهوم من أجل تيسير الشفاء على المرضى.

وظهرت “كاتلين غونز” كأول أمين مكتبة عام 1904 تقوم ببرامج ناجحة للعلاج بالقراءة في مستشفى ماكلين في منطقة ماساشوستس في أميركا.

وتعد كاتلين جونز أول أمينة مكتبة مؤهلة للعمل في هذا المجال، وهي أول من أدخل مصطلح “الببليوثيرابيا” كفرع من فروع علم المكتبات.

عمل بهذا المفهوم بشكل أكبر إبان الحرب العالمية الأولى، وقام وقتها المكتبيون والصليب الأحمر واتحاد المكتبات الأميركية ببناء المكتبات والإشراف عليها، وفي نهاية الحرب قام مكتب التجنيد في الولايات المتحدة بتسلم مهام المستشفيات العسكرية وأخذت هذه المستشفيات على عاتقها ممارسة أسلوب العلاج بالقراءة كنوع من العلاج للمرضى الجنود في عام 1982.

تقوم أهداف الببليوثيرابيا على تقديم المعلومات من خلال تهيئة الظروف لرؤية المشكلة بشكل أوسع وأهم غرض يقوم عليه هذا العلم هو ربط الإنسان بالواقع لحل مشكلته بشكل واقعي وتذكيره دوما أن حاله يشبه حال الكثيرين حول العالم، فالجميع يقع في مأزق ومشكلة ما في حياته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط