مقتل 14 من عناصر “جيش الإسلام” في هجوم لـ”داعش” شرق دمشق

مقتل 14 من عناصر “جيش الإسلام” في هجوم لـ”داعش” شرق دمشق

تم – سورية : لقي 14 مسلحًا تابعًا لـ”جيش الإسلام” حتفهم، أمس الأحد، وجرح آخرون جراء تفجير انتحاري نفذه تنظيم “داعش” الإرهابي.
واستهدف الإرهابي مطبخًا لـ”جيش الإسلام” في بلدة الضمير شمال شرقي دمشق. وأوضح مصدر في جيش الإسلام أن استنفارًا عامًا أعلن في البلدة، وانتشرت عشرات العناصر في المداخل والطرقات العامة، تحسبًا لوجود انتحاريين آخرين في المنطقة.
وخاض “جيش الإسلام” أحد أبرز الفصائل المقاتلة لنظام الأسد الإرهابي، اشتباكات ومعارك لمنع عناصر “داعش” من دخول غوطة دمشق الشرقية.
تجدر الإشارة إلى أن عناصر “داعش” خرجوا باتفاق مع ميليشيات الأسد الإرهابي في إبريل الماضي من بلدة الضمير، نحو بادية الحماد، التي تبعد عن المدينة نحو 20 كيلومترًا.
ويحاول نظام الأسد الإرهابي وميليشيات الإرهاب الشيعي المتحالفة معه منذ نحو 6 أعوام، دخول غوطتي دمشق الشرقية والغربية، لكن الفشل كان حليفهم لتمركز فصائل المقاومة السورية التي توحدت تحت مسمى “جيش الإسلام”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط