دار نشر بريطانية تختار صورة لسعودية غلافا لرواية “الأم” الشهيرة

دار نشر بريطانية تختار صورة لسعودية غلافا لرواية “الأم” الشهيرة

تم – الرياض: اعتمدت دار “الما” البريطانية صورة بعدسة الفوتوغرافية السعودية هاجر خالد العاكور؛ لتكون غلافا جديدا لإحدى أشهر الروايات الكلاسيكية الروسية بعد إعادة نشرها بترجمة إنجليزية في العام الجاري.

وكانت صورة الغلاف للعاكور، وكانت الرواية للروسي الشهير مكسيم غوركي، بعنوان “الأم” التي تعد من روائع الأدب العالمي، وتروي الرواية حكاية أم كانت تحاول منع ابنها من ولوج صراع نقابي سياسي؛ لكنها تبنت مشروعه بعد وفاته في حادث حريق، وأبرزت هاجرك أن صورتها كانت تتكئ في جوار مجموعة صور في ملفها على موقع (فليكر)، حتى أيقظها من هدوئها بريد إلكتروني من دار “الما” يطلب إذنا باستخدام الصورة لتغطية غلاف رواية غوركي.

وأضافت “لأنني قرأت الرواية سابقا، وأعرف قيمتها في خاصرة الأدب الروسي والعالمي، توهمت أن البريد كان مزحة، ثم مع تداول المراسلات تأكدت؛ لكنني لم أصدق كليا ذلك حتى استلمت نسخة من الرواية بغلاف صورتي، أرسلوها كهدية مع خطاب شكر”، مبينة أن “ثقافة حماية الحقوق الفكرية، وحرص الدار على حيازة تفويض باستخدام الصورة لغاية محددة وهي غلاف رواية، وكل التفاصيل التقدير الصادرة من الدار بما في ذلك تضمين اسمي في الغلاف الداخلي للرواية، وغير ذلك كان حدثا مهما في حياتي كمصورة سعودية تصل عدستها إلى أغلفة روايات بلغات أجنبية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط