المخلافي يؤكد حتمية إنهاء كل آثار الانقلاب لإحلال السلام في #اليمن

المخلافي يؤكد حتمية إنهاء كل آثار الانقلاب لإحلال السلام في #اليمن

تم – اليمن: أكد نائب رئيس الوزراء اليمني وزير الخارجية عبد الملك المخلافي، بأن “إنهاء الانقلاب بكل آثاره؛ المدخل الوحيد للسلام، ولن نقبل شرعنة الانقلاب؛ لأن ذلك طريق لتدمير اليمن والإضرار بالمنطقة والأمن والسلم الدوليين”، لافتا إلى أن الرئيس اليمني أكد لمبعوث الأمين العام للأمم المتحدة التزام الحكومة اليمنية بالسلام على أساس المرجعيات، وأن على الانقلابيين تأكيد التزامهم على نحو واضح بالسلام والمرجعيات.

وأكد المخلافي، في تغريدات له على حسابه في موقع التواصل “تويتر”، “سنعمل كل ما من شأنه تحقيق السلام؛ ولكن لن نقبل الخديعة أو الحيلة، أو المخاتله، نتصرف كحكومة مسؤولة أمام شعبنا عن استعادة الدولة، وإنهاء الانقلاب”، مضيفا “نفي بالتزاماتنا وتعهداتنا، ونحترم المجتمع الدولي، ونتعاون معه ومع الأمم المتحدة، ونطلب منهم الضغط على الانقلابيين للالتزام بمتطلبات السلام” .

وتابع “ذهبنا إلى ثلاث جولات للمشاورات، وفي كل مرة كنّا نؤكد حرصنا على السلام، ويُثبت الإنقلابيون العكس، حان الوقت للمبعوث أن يقول مَن هو المُعرْقِل”، مبرزا أنه “سيكون من الخطأ أن يسمح المبعوث والمجتمع الدولي للانقلابيين بالمزيد من الوقت للمراوغة، أو أن يتم استئناف المشاورات على أرضية زلقة وغير صلبة، ‏في الوقت الذي نؤكد تمسكنا بالسلام بوضوح، سنضع شعبنا والرأي العام العربي والدولي بوضوح أيضا في طبيعة المعوقات والعقبات التي تواجه طريق السلام”.

وأشار إلى “أنه سيخطئ الانقلابيون أو أي طرف آخر محلي أو خارجي إذا تصور مجرد تصور أنهم بعد كل تضحيات شعب اليمن سيقبلون أي بقاء، وأي أثر أو مترتب من مترتبات الانقلاب”، موضحا “أن الحكومة اليمنية أثبتت للعالم كله أنها مع السلام بما في ذلك ما قدمه وفدها في المشاورات، المطلوب الآن، أن يُثبت الانقلابيون عمليا أنهم مع السلام”.

وتأمل “بأن يعود المبعوث من لقائه بالانقلابيين، ولديه التزامات واضحة، أن الجولة المقبلة ستكون وفقا للمرجعيات، وأنهم سينفذون الانسحابات وإنهاء الانقلاب”، موضحا أن “المبعوث لديه الكثير من العمل لتجديد الثقة بالمشاورات، وبعمله وتوجيه رسالة إيجابية للحكومة تقديرا لتعاونها، ورسالة صريحة للانقلابيين لدفعهم للسلام”.

وختم “‏رفعت المشاورات لإعطاء المبعوث، والأطراف فرصة لإجراء مشاورات تسمح أن تكون الجولة القادمة فاعلة، ونأمل بأن ينجح المبعوث في إقناع الانقلابيين بذلك”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط