سد وادي قنونا ينذر أهالي سبت الجار وقراه بالخطر

سد وادي قنونا ينذر أهالي سبت الجار وقراه بالخطر

تم – القنفذة

أبدى المواطنون في سبت الجارة وقراه، استياءهم الشديد من سوء تصرفات الشركة المنفذة لتشييد سد وادي قنونا -أحد أكبر السدود في المملكة– لقيامها بتخزين المياه قبل اكتمال السد وافتتاحه بشكل رسمي، ثم فتح بواباته بين الفينة والأخرى دون إشعار السكان والدفاع المدني، ما يعرض حياة السكان وعابري الطرق التي تمر بها المياه للخطر، وكذلك المتنزهين الذي يقتض بهم الوادي في أغلب الأوقات.

وتكثر المواشي بالوادي ومجرى المياه، وفتح مياه السد دون إشعار السكان قد يعرضهم للضرر، ما جعلهم يطالبون بعدم تشغيله قبل الانتهاء من أعمال تشييده، بالإضافة إلى أن تخزين المياه يتسبب في ارتدادها على السكان خلف السد الذين لم يتم تعويضهم عن ممتلكاتهم حتى يتمكنوا من إيجاد البديل وإخلائها.

وفي سياق متصل؛ مازال السكان الذين تم إنذارهم بإخلاء منازلهم لوقوعها داخل الحوض التخزيني للسد، يعيشون دون خدمات أو كهرباء، بعدما أمرتهم الجهات المعنية بالنزوح من موقعهم الحالي مقابل تعويضهم، إلا أن معاناتهم مازالت مستمرة، بسبب عدم صرف مستحقاتهم المالية، ما يجعلهم غير قادرين مغادرة سكنهم الحالي.

image

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط