أمير #نجران يتوعد المعتدين على الأودية

أمير #نجران يتوعد المعتدين على الأودية

تم – نجران: شدد أمير منطقة نجران الأمير جلوي بن عبدالعزيز، على أن التعدي على الأودية ما هو إلا تعدٍ على الأرواح والممتلكات؛ فالتعديات السبب الأبرز لوقوع الكوارث خلال هطول الأمطار وجريان السيول.
وأكد أمير نجران خلال استقباله المدير العام للإدارة العامة لشؤون الزراعة في المنطقة المهندس محمد علي الشهري، الثلاثاء، لمناسبة تكليفه بالعمل الجديد، التعامل مع ملف التعديات بميزان العدالة، مبرزا أنه “مَنْ يقيم مزرعة أو نحوها بطرق نظامية، نتشرف بخدمته وتأمين حقوقه كافة، وتذليل كل ما يعترضه من عقبات، ومن يتعدى أو يقيم إحداثات بالباطل، نقف أمامه بكل حزم وصرامة”، مبينا أن “الأملاك العامة هي ملك لنا في الحاضر، وللأجيال المقبلة في المستقبل، ولا تُسخر إلا لمنفعة عامة، لا أن يتم التعدي عليها لمصالح خاصة وشخصية، فالمواطن هو المسؤول الأول عنها أمام الله تعالى، ثم أمام الأجيال التي تليه”.
من جهته، أبرز نائب المدير العام للزراعة في المنطقة علي آل هتيلة، أنه يتم متابعة المخططات الزراعية الوهمية من مراقبي الأراضي التابعين للإدارة، ويتم عمل تقارير وبلاغات يتم رفعها للجنة التعديات الرئيسة في الإمارة، والمشكلة من عدد من الأعضاء، منهم مندوب للزراعة، مشيرا إلى وجود مندوبين في لجان التعديات الفرعية تابعين للإدارة، إذ يتم دراسة هذه التقارير واتخاذ اللازم حيالها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط