“أم محمد” تناشد “أولياء الدم” بالعفو عن ابنها وإنقاذه من القصاص

“أم محمد” تناشد “أولياء الدم” بالعفو عن ابنها وإنقاذه من القصاص

تم – نجران:ناشدت المواطنة “أم محمد” البالغة من العمر 90 عامًا، والدة “محمد هادي الوالس آل مطلق”، المحكوم بالقصاص، لعتق رقبة ابنها من القصاص والعفو عنه.

وكانت واقعة القتل قد حدثت قبل نحو ثلاثة أعوام في نجران، وصدر بحق “محمد” حكم شرعي بالقصاص.

وناشدت “أم محمد”، أولياء الدم، ممثلين في والدهم “حسن بن داشل”، الذين عُرفوا بالمواقف النبيلة والشيم، العفو عن ابنها.

وناشدت المواطنة “أم محمد” ولاة الأمر وأهل الخير والإحسان السعي بجاههم والشفاعة عند أولياء الدم للعفو عن ابنها؛ إذ يحدوها الأمل بالله ثم بعطف أولياء الدم وسعي أهل الخير للعفو عنه، وابتغاء الأجر من الله وحده.

من جهة أخرى، قالت مصادر مطلعة إنه تقرر تأجيل تنفيذ حكم القصاص في السجين “محمد هادي الوالس آل مطلق”، لمدة ثلاثة أشهر؛ حيث كان مقررًا اليوم الأربعاء في نجران، وجاء التأجيل بعد ظهور بوادر الصلح من قبل أهل القتيل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط