مدير المخابرات الأميركية: تفجيرات “المدينة” و”القطيف” تحمل بصمات “داعش”

مدير المخابرات الأميركية: تفجيرات “المدينة” و”القطيف” تحمل بصمات “داعش”
تم –  واشنطن
أوضح مدير المخابرات المركزية الأميركية (CIA) جون برينان، أن الهجمات التي وقعت في السعودية في الآونة الأخيرة تحمل بصمات تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، مؤكدا أن التنظيم المتشدد يمثل تهديدًا خطيرًا جدًّا للمملكة.
وقال برينان خلال حديثه في معهد “بروكينغس” في واشنطن، إن “داعش” يمثل تهديدًا أمنيًّا في الشرق الأوسط والسعودية، وبالطبع لا يزال تنظيم القاعدة يشكل تهديدًا للسعودية، إلا أن تنظيم (داعش) يشكِّل خطرًا أكبر على السعودية والمنطقة.
كانت  ثلاث مدن سعودية تعرضت خلال شهر رمضان المبارك لهجمات إرهابية، إحداها بالقرب من الحرم المدني، حين منع رجال الأمن أحد الإرهابيين من تفجير نفسه بين المصلين؛ ما أسفر عن مقتل أربعة من رجال الأمن، وإصابة خمسة آخرين، وفي جدة فجَّر إرهابي باكستاني، يُدعى قلزار خان، نفسه في شارع فلسطين، حين اشتبه عدد من رجال الأمن في وضعه وتحركاته المريبة، وباعتراضه للتحقق منه، والتعامل معه بما يقتضيه الموقف، فجَّر نفسه؛ ما أدى إلى مقتل الإرهابي، وإصابة رجلَيْ أمن بسبب تطاير شظايا الحزام الناسف.
هذا بالإضافة إلى محاولة تفجير مسجد الشيخ العمران في القطيف، إلا أن رجال الأمن تمكنوا من إنقاذ المصلين دون أن تحدث أية إصابات أو أضرار مادية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط