وكيل الأزهر:  لعبة “البوكيمون” خطيرة لكنني لم أحرّمها

وكيل الأزهر:  لعبة “البوكيمون” خطيرة لكنني لم أحرّمها

 

تم – مصر :أكد وكيل الأزهر الدكتور عباس شومان، إنه لم يحرم لعبة “البوكيمون” التي انتشرت في الفترة الأخيرة، لكنه أكد أنه يجب الحذر أثناء لعبها، وذلك بعد انتشار عدة تقارير صحافية نسبت إليه تحريم اللعبة واعتبارها مثل الخمر.

وأضاف وكيل الأزهر بحسب مصادر صحافية: الألعاب الإلكترونية شغلت الشباب ولعبت دورا في تسليتهم، ولكن الأمر تجاوز الحد في لعبة البوكيمون، لذا يجب الحذر منها.

وتابع: قيل عني أني حرمت لعبة البوكيمون وهو أمر لم يحدث، وكذلك لم أقل إنها  في درجة حرمانية الخمر، وكلها أمور غير صحيحة، وما صدر عني كتبه عبر صفحتي على فيسبوك.

واعتبر وكيل الأزهر أن “مثل هذه الألعاب فيها خطورة على حياة الإنسان، لأن البعض يسير في الشوارع دون أن ينظر أمامه ومشغول بشاشة هاتفه المحمول بحثا عن أمر ما، ما يعرضه للخطر، ولكن إذا كان الشخص سيلعبها في بيته للتسلية فهو أمر مقبول”.

واختتم عباس شومان تصريحاته قائلا: لو وصل شغف الناس بالبوكيمون إلى مرحلة الهوس فهنا الخطورة، وستكون وقتها غير مناسبة”.

 

 

2 تعليقات

  1. كل ضار لحياة اﻷنسان و ضياع عقله و ماله فهو حرام .كيف شيخ اﻷزهر ﻻ يحرم بكيمون و قد ثبت للجميع مضاره . اذا ماهو الحرام عنده؟

  2. مضيعة للوقت مافي شي يهدف لها

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط