“كبار العلماء” تدين هجوم #نيس وتصفه بالجريمة البشعة

“كبار العلماء” تدين هجوم #نيس وتصفه بالجريمة البشعة

تم – الرياض

أصدرت الأمانة العامة لهيئة كِبار العلماء، بيانا تدين فيه الهجوم الإرهابي الشنيع الذي شهدته مدينة نيس الفرنسية، وأسفر عن مقتل 84 شخصًا وإصابة العشرات.

وأكدت الأمانة في بيانها، أن الإسلام يعظّم حرمة الدم الإنساني، ويجرّم الإرهاب الذي يقتل الأنفس، ويروّع الآمنين في مساكنهم وأسواقهم ومرافقهم التي تعج بالرجال والنساء والأطفال.. والإنسانية كلها تلتقي على رفضه واستنكاره.

وأضاف البيان “ينبغي أن تُذكِّر هذه الجريمة الإرهابية المدانة من الجميع بنظائر لها تحدث تحت نظر ومسمع العالم كل يوم دون رادع، وهو ما يحدث في سوريا المنكوبة؛ إذ يمارس النظام السوري الإرهابي وأعوانه أبشع الجرائم، وينتهك أبسط حقوق الإنسانية، وفي مقدمتها حق الحياة مع التدمير والتشريد”.

وتابع “ما يحصل في العالم من اختراق الإرهاب للمجتمعات وانتشاره في دول متعددة بين مختلف القارات؛ هو نتيجة من نتائج جرائم النظام السوري وأعوانه الذي أصبح مفرخة للإرهابيين القتلة, ويجب على العالم التعاون لاستئصال الإرهاب ومكافحة شروره؛ فإنه لن يتوقف عند حد في عمليات تتجاوز تعاليم الأديان، والأعراف، والنظم والقوانين”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط