وزير الداخلية الفرنسي: لم نتثبت بعد من علاقة منفذ اعتداء نيس بـ”داعش”

وزير الداخلية الفرنسي: لم نتثبت بعد من علاقة منفذ اعتداء نيس بـ”داعش”

تم – باريس

أكد وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف اليوم الإثنين، أن التحقيق بشأن منفذ اعتداء نيس، لم يثب بعد أنه على علاقة بتنظيم “داعش” الذي أعلن مسؤوليته عن الهجوم، ولا بأي “شبكات إرهابية” أخرى.

وقال كازنوف في تصريحات صحافية، إن التحقيق “لم يثبت بعد” الروابط بين منفذ اعتداء نيس محمد لحويج بوهلال و”الشبكات الإرهابية” خصوصا تنظيم “داعش” الذي تبنى الهجوم، لافتا إلى أن أسلوب التنفيذ مستوحى إلى حد كبير من رسائل داعش.

وأضاف لا يمكننا استبعاد أن يقوم فرد غير متوازن وعنيف، بعد انتقاله إلى التطرف بشكل سريع بتنفيذ مثل هذه الجريمة المروعة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط