“دوالي الساقين” وراثي ومهني والنساء أكثر المصابات بالمرض

“دوالي الساقين” وراثي ومهني والنساء أكثر المصابات بالمرض

تم – صحة: أكد استشاري النساء، أن مرض “دوالي الساقين” ينجم عن أسباب وراثية، وأخرى ناتجة من المهنة، إذ يكون أصحاب المهن التي تتطلب وقوفا طويلا أكثر عرضة للإصابة بها، مبرزا في الوقت نفسه، أن النساء أكثر عرضة لهذا المرض بسبب الحمل وزيادة الوزن والوقوف لفترات طويلة للأعمال المنزلية.

وأوضح استشاري أمراض القلب والأوعية الدموية في مستشفى الحياة الدكتور طارق الجمل، أن “دوالي الساقين عبارة عن التهاب في أوردة الساق، يعمل على ارتخاء جدران الأوعية، ويتعذر عندها على الصمامات الانغلاق، الأمر الذي يؤدي إلى انحباس الدم في الأوردة، وبالتالي ظهور الدوالي، ففي الوضع الطبيعي تنقل الأوردة السليمة الدم إلى القلب، وتتولى الصمامات الوريدية وظيفة ضخ الدم إلى أعلى”.

وأضاف الجمل أن “أسباب الدوالي متنوعة، فمنها الوراثي، ومنها المرتبط بالمهن التي تستدعي الوقوف فترات طويلة مثل عسكري المرور، والجنود، وأحيانا يسببه الجلوس فترات طويلة من دون تحريك الساقين، كما أن السيدات اللاتي تحملن وتلدن بكثرة، معرضات للإصابة بـ”الدوالي”، إذ إن كبر حجم الرحم باستمرار يضغط على أوردة الساق، وأيضا المصابات بزيادة الوزن والسمنة المفرطة”.

ونصح الاستشاري، لتوخي المرض؛ بتقليل الوزن، وعدم الوقوف فترات طويلة وشرب السوائل باستمرار، ورفع الساقين عند النوم، ما يخفف من احتقان الدم في الأوردة، واتباع نظام غذائي يرتكز على الإكثار من تناول الخضار والفاكهة، والتخفيف من الملح والدسم والتوابل، وتناول المشروبات المدرة للبول.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط