هبوط بطبقة الإسفلت على طريق الملك فيصل وأمانة مكة تعد بمعالجة الوضع

هبوط بطبقة الإسفلت على طريق الملك فيصل وأمانة مكة تعد بمعالجة الوضع
تم – مكة المكرمة
اشتكى عدد من مرتادي طريق الملك فيصل أخيرا، من هبوط بطبقة الإسفلت على امتداد أكثر من 50 مترًا بالاتجاه من الشرائع إلى مكة المكرمة، مطالبين الأمانة بسرعة معالجة الوضع حفاظا على أرواح المواطنين والمقيمين.
وأفادت مصادر صحافية، بأن طبقة الإسفلت هبطت بشكل مفاجئ على طريق الملك فيصل بعمق ما يقارب نصف متر على بعض أجزائه وعلى طول 50 مترًا؛ مما قد يسبب وقوع ضحايا أو إلحاق الضرر بالمركبات، موضحة أن هذا الطريق يعد طريقًا حيويا، إذ يربط بين شرق مكة المكرمة وغربها، كما أنه المسار الوحيد للمواطنين والمعتمرين وزوَّار بيت الله الحرام من جهة الشرق.
من جانبه أكد مدير إدارة الإعلام والنشر بأمانة العاصمة المقدسة أسامة عبدالله زيتوني في تصريح صحافي، أنَّ إدارة الطرق بالأمانة سترسل قريبا فرق الصيانة والمختصين إلى الموقع، لمعالجة هذا الهبوط وتلافي السلبيات وإنهاء الوضع بالكامل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط