عقوبات أميركية جديدة على قيادات #القاعدة في #إيران

عقوبات أميركية جديدة على قيادات #القاعدة في #إيران

تم – امريكا : نشر مكتب مدير الأمن القومي الأميركي، الدفعة الثانية من خطابات الزعيم السابق لتنظيم القاعدة أسامة بن لادن والتي عثر عليها بعد اغتياله في أيار/مايو 2011 في باكستان، وتكشف عن سر العلاقة الوطيدة بين زعماء التنظيم وملالي طهران.

ويأتي قرار وزارة الخزانة الأميركية فرض عقوبات ضد 3 من قياديي تنظيم “القاعدة” المقيمين في إيران؛ ليسلط الضوء مجددًا على علاقة طهران بهذا التنظيم الإرهابي.

وأبرز القيادات التي تستهدفها العقوبات فيصل جاسم محمد العمري الخالدي، المسؤول الأعلى في “القاعدة” والذي كان أميرًا لإحدى كتائبها، وحلقة وصل بين مجلس الشورى في “القاعدة” وفرع في حركة “طالبان باكستان”.

أما القيادي الثاني فهو يزرا محمد إبراهيم بيومي وهو عضو في تنظيم #القاعدة منذ العام 2006 ويعيش في إيران منذ العام 2014، وحسب بيان وزارة الخزانة الأميركية كان للبيومي منذ منتصف العام 2015 دور في إطلاق سراح عناصر من “القاعدة” في إيران، وفي بداية العام 2015 كان وسيطًا مع السلطات الإيرانية وقبل عام من ذلك جمع تبرعات للتنظيم.

وأوضحت وزارة الخزانة الأميركية في بيانها، أن البيومي أرسل هذه الأموال إلى تنظيم #جبهة_النصرة وهو فرع “القاعدة” في سوريا، مشيرة إلى أن القيادي الثالث هو أبوبكر محمد محمد غمين “مسؤول عن التمويل والأمور التنظيمية لعناصر “القاعدة” الموجودين في إيران”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط