هل عانيت من مشكلات في بطارية الهاتف؟ إليك الحل

هل عانيت من مشكلات في بطارية الهاتف؟ إليك الحل
تم – تقنية

يعاني مستخدمو الهواتف الذكية من نفاد البطارية دون أن يكملوا يومًا واحدًا، مرجعين ذلك إلى عيوب الصناعة وتراجع جودة البطاريات وغيرها من العوامل.

ويرى خبراء التقنية، أن هذه المشكلة تعود جزئيا إلى الأخطاء الشائعة التي يرتكبها المستخدم عند شحن بطارية هاتفه الذكي، موضحين أن ترك الهاتف المحمول في الشحن بعد أن يصبح مشحونا بالكامل يضر البطارية على المدى الطويل، ويرتكب الكثيرون هذا الخطأ عندما يتركون هواتفهم المحمولة متصلة بالكهرباء طوال الليل.

وأضافوا أنه عندما تصل نسبة الشحن في الهاتف إلى مائة في المائة، فإن الهاتف يظل يحصل على “قطرات” من الطاقة أثناء اتصاله بالشاحن، وهو ما يؤدي إلى حالة من الضغط العالي داخل البطارية ويترتب على ذلك استهلاك المواد الكيميائية داخلها.

وبالنسبة إلى بطاريات الليثيوم  فإنها لا تحتاج إلى أن يتم شحنها بالكامل، كما لا يستحب القيام بذلك لأن ضغط الفولت المرتفع داخل البطارية يؤدي إلى استهلاكها بسرعة على المدى الطويل، لذلك ينصح بوضع الهاتف في الشحن مرات عدة متقطعة على مدار اليوم.

وأفضل سيناريو يمكن إتباعه هو وضع الهاتف في الشحن عندما يفقد عشرة في المائة من الطاقة فقط، ونظرا إلى أن هذا الحل ليس عمليا بالنسبة للكثيرين، فإن البديل هو وضع الهاتف في الشحن كلما أمكن ذلك.

وأشاروا إلى خطورة الحرارة على بطارية الهاتف المحمول، سواء الناجمة عن الشاحن أو عند الخروج في الأماكن المشمسة التي يتوجب حينها تغطية الهاتف المحمول، لأن ذلك يحافظ على سلامة البطارية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط