“بوعائشة” السعودي يتصدر الصفحات الأولى للصحف الكندية بعد اختراعه أطراف صناعية للأطفال

<span class="entry-title-primary">“بوعائشة” السعودي يتصدر الصفحات الأولى للصحف الكندية</span> <span class="entry-subtitle">بعد اختراعه أطراف صناعية للأطفال</span>
 
تم – أوتاوا:سلطت الصحف الكندية الضوء خلال الأيام القليلة الماضية، الضوء على مسيرة المبتعث السعودي معاذ بن نبيل بوعائشة العلمية، بعد أن تمكن  من تصميم وصناعة أطراف صناعية للأطفال ضحايا الحروب والنزاعات.
وقال المبتعث بوعائشة 23 عاما في تصريحات صحافية، إنه توصل من خلال دراسته بجامعة وسترن بكندا لعلوم الحاسوب والأنظمة الذكية إلى إنتاج أطراف صناعية باستخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد، لافتاً إلى أن عدداً من المؤسسات الإنسانية تواصلت معه بغرض الاستفادة من اختراعه لإرسال منتجاته إلى المتضررين في عدد من الدول، ومن بينها سوريا.
وأضاف بداية الفكرة كانت بهدف مساعدة الأطفال ضحايا الحروب، لاسيما أن الأطراف الصناعية مكلفة وغالية، لأن كل يد صناعية تصنع بمواصفات ومقاسات خاصة لكل شخص، ولذلك اجتهدت في مجال البحث عن حلول غير مكلفة اعتمادا على تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد، موضحا أنه في البداية اضطر لبيع الكثير من ممتلكاته لشراء الطابعة ثلاثية الأبعاد، لمواصلة أبحاثه، وفي الوقت الراهن يتمنى الحصول على طابعة أخرى لاستخدامه في أبحاثه لتطوير هذه الأطراف بشكل يجعلها قادرة فعليا على مساعدة ضحايا النزاعات.

تعليق واحد

  1. منى منكو

    الله يحماه يارب ويسر امره

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط