اتفاق عالمي ملزم لإنهاء ظاهرة الاحتباس الحراري في 2030

اتفاق عالمي ملزم لإنهاء ظاهرة الاحتباس الحراري في 2030

تم – الرياض

أفاد خبراء شاركوا في محادثات بشأن تغير المناخ في فيينا استمرت 10 أيام، بإمكانية الخروج باتفاق عالمي ملزم في أكتوبر المقبل، بشأن خفض استخدام الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري.

وأضافوا أنه “إذا تم التوصل إلى اتفاق نهائي ومتوقع، فإن ذلك سيكون أكبر إجراء منفرد يتخذ للحد من ظاهرة الاحتباس الحراري، منذ أن تبنت الحكومات اتفاق باريس في ديسمبر الماضي، بهدف الحد من موجات الحر، والفيضانات، والجفاف، وارتفاع منسوب المياه في البحار”.

وأوضح الخبراء أن “الدول الغنية سيكون عليها بعد هذا الاتفاق، أن تعمل على وقف استخدام مركبات الهيدروفلوروكربون” بحلول عام 2030، لإنهاء ظاهرة الاحتباس الحراري، باستثناء دول فقيرة قد تواجه صعوبة في تكلفة استخدام التكنولوجيات الحديثة، حيث ستعطى مهلة 10 أعوام أخرى للتحول إلى التكنولوجيات الجديدة”.

وتأتي المحادثات المتعلقة بمركبات “الهيدروفلوروكربون” في إطار بروتوكول مونتريال لعام 1987، الذي نجح في إنهاء استخدام مركبات “الكلوروفلوروكربون” للمساعدة في حماية طبقة الأوزون التي تقي كوكب الأرض من أضرار الأشعة فوق البنفسجية المتسببة لسرطان الجلد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط