مقتل عشرات الانقلابيين.. والجيش يواصل ثأره لشهداء الوطن قبالة ظهران الجنوب

مقتل عشرات الانقلابيين.. والجيش يواصل ثأره لشهداء الوطن قبالة ظهران الجنوب

تم – نجران  

واصلت مدفعية الجيش، صباح الثلاثاء، قصف بعض المواقع العسكرية التابعة لميليشيات الحوثي والمخلوع علي صالح بضراوة؛ بعد استشهاد 5 من الجنود، أمس في منطقة نجران.

وشاركت المدفعية الإماراتية المتمركزة في نجران في القصف على بعض المخابئ والتحركات الحوثية بالقرب من الحدود، إضافة إلى غارات مكثفة لطائرات “الأباتشي” على مواقع للميليشيات قرب منطقة الربوعة في ظهران الجنوب، بحسب مصادر إعلامية.

وأكدت المصادر أن عشرات القتلى والجرحى سقطوا في صفوف الميليشيات؛ جراء قصف طائرات التحالف لمواقعهم في مديرية ذباب ومعسكر العمري القريبة من منطقة المخاء شمال باب المندب.

وكثفت طائرات التحالف غاراتها في جبهات عدة، وقصفت مواقع وتعزيزات عسكرية وتجمعات لميليشيات الحوثي والمخلوع صالح في مديرية خولان شرق صنعاء، وفي جبهة حرض في حجة الحدودية شمال غرب اليمن، وفي منطقتي كتاف والظاهر التابعتين لمحافظة صعدة.

من جهة أخرى، ‏استهدفت طائرات التحالف عناصر حوثية في منطقتي الحصامة وسحار الحدوديتين مع منطقة نجران، وسط أنباء عن سقوط عشرات القتلى من عناصر الميليشيات في الاشتباكات مع القوات السعودية المشتركة بالقرب من الحدود في نجران.

إلى ذلك، أفادت مصادر في تعز أن قوات من الجيش الوطني والمقاومة الشعبية سيطرت فجر اليوم الثلاثاء على منطقة الصراري في جبل صبر بعد مواجهات عنيفة مع ميليشيات الحوثي.

وقُتل خلال المواجهات العشرات من عناصر الميليشيات، بينهم القيادي الحوثي علوي عبدالله عبدالغني الجنيد، وجرح العشرات، كما تمّ القبض على قيادي آخر للميليشيات يدعى قناف الصوفي.

وتزامنت سيطرة المقاومة والجيش على قرية الصراري مع تعرّض قرى جبل صبر لقصف بالصواريخ والمدفعية استهدفت الميليشيات المتمركزة في التلال الشرقية والشمالية لمدينة تعز.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط