الأحساء: مكاتب لحملات حجاج الداخل تتلاعب بأسعار شرائح الحج

الأحساء: مكاتب لحملات حجاج الداخل تتلاعب بأسعار شرائح الحج

تم – الأحساء

غيّر عدد من مكاتب حملات حجاج الداخل في محافظة الأحساء أسعار “شرائح” خدمات الحج التي اعتمدتها وزارة الحج والعمرة ضمن المسار الإلكتروني للتسجيل، وذلك بزيادة أسعار الشرائح بنسب متفاوتة تجاوزت بعضها الـ40%، إذ تجاوز سعر بعض الحملات في الأحساء الـ13 ألف ريال، بينما بلغ سعر أغلى شريحة في المسار الإلكتروني 11905 ريالات وهي “شريحة الأبراج”، مما أثار استياء عدد من المواطنين في المحافظة، وتساءلوا عن غياب الجهات الرقابية في إلزام هذه المكاتب بأسعار الشرائح المعتمدة من الوزارة دون زيادة أو نقصان.

أشار المواطن هاني الحمود بحسب مصادر صحافية إلى أن الفارق كبير بين أسعار الوزارة والحملات في الأحساء، موضحا أن معظم الحملات في الأحساء تقع خدماتها في الشرائح الوسطى التي تتراوح تكلفتها رسميا ما بين 6 آلاف ريال إلى 8 آلاف ريال كحد أقصى، في الوقت الذي يطلبون أسعارا على الحجاج لمبالغ تتراوح من 12 ألف ريال إلى نحو 15 ألف ريال.

بدوره، أكد وكيل الوزارة لشؤون الحج الدكتور حسين الشريف إيقاع العقوبات على الحملات المتورطة في التلاعب بأسعار “شرائح” الخدمات المعتمدة من الوزارة للموسم الجديد، وتتمثل تلك العقوبات في إيقاف تصريح الحملة وغرامات مالية.

وبيّن أن تسجيل الراغبين في الحج في الشركات المعتمدة رسميا يتم من الوزارة في البوابة الإلكترونية، محذرا من التعامل مع المجموعات أو المكاتب “الوسيطة” لأنها “ليست نظامية”، وهي وسيلة للتلاعب في الأسعار.

وأوضح الشريف أن الوزارة، اتخذت هذه الآلية “الإلكترونية” للحد من التلاعب في الأسعار، وذلك بالحجز عبر البوابة الإلكترونية، واستيفاء المعلومات الشخصية للحاج، إذ إنها معلومات لا يمتلكها إلا الحاج نفسه، كالهوية الوطنية ورقم هاتفه المحمول، ويتم التحقق من ذلك، لافتا إلى أن تطبيق هذه الآلية لن يوقع الحاج في التلاعب بالأسعار.

وأضاف أن موسم حج هذا العام، سيشهد انخفاضا في أعداد المتورطين في التلاعب بالأسعار من الوسطاء، وذلك بسبب تطبيق “البصمة” على جميع الهواتف النقالة، فلن يكون هناك هواتف “مجهولة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط