11529 مدرسة عربية تخوض سباقا ثقافيا مميزا في “تحدي القراءة” ببادرة خاصة واستثنائية من المملكة العربية السعودية

<span class="entry-title-primary">11529 مدرسة عربية تخوض سباقا ثقافيا مميزا في “تحدي القراءة”</span> <span class="entry-subtitle">ببادرة خاصة واستثنائية من المملكة العربية السعودية</span>

تم – دبي: شهدت مسابقة “تحدي القراءة العربي” لهذا العام، مشاركة 11529 مدرسة عربية مختلفة، منها 5622 مدرسة ابتدائية، و4113 متوسطة، و1794 ثانوية، كما بلغ عدد الطلاب المرشحين في المدارس نحو 390 ألف طالب وطالبة، في الوقت الذي تقترب فيه المسابقة من مراحلها الأخيرة التي يخوض فيها المتأهلون التصفيات النهائية لكسب بطولة التحدي على مستوى العرب، وتستضيفها مدينة دبي.

وتبرز التجربة في عامها الأول بالنسبة إلى المملكة كبادرة مؤثرة تخرج عن إطار المسابقات التقليدية عبر مشاركتها في المشروع الذي يعتبر الأكبر من نوعه عربيا لتشجيع القراءة لدى الطلاب، والتزام نحو مليون طالب بالمشاركة بقراءة 50 مليون كتاب خلال كل عام دراسي.

وفي الصدد، أكدت وكيل التعليم “بنات” الدكتورة هيا العواد، حرص وزارة التعليم على تشجيع الطلاب والطالبات نحو القراءة بطرائق عدة، منها المشاركة في هذا المشروع، كونه يهدف إلى تنمية حب القراءة لدى هذا الجيل في العالم العربي، وغرس القراءة كعادة متأصلة في حياتهم اليومية، وزيادة الوعي بأهمية القراءة، وتحسين مهارات اللغة العربية وتدريبهم على التعبير بطلاقة وفصاحة، وتعزيز الحس الوطني لديهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط