بعد تغلغلها في #سوريا.. #الكويت تحارب المناهج الإيرانية

بعد تغلغلها في #سوريا.. #الكويت تحارب المناهج الإيرانية

تم – الكويت

قرر ديوان الخدمة المدنية في الكويت، استحداث وظيفة رقيب مطبوعات في المدارس الإيرانية، في استجابة لطلب من وزارة التربية والتعليم في البلاد.

ويأتي هذا القرار لمراجعة الكتب المنهجية الواردة باللغة الفارسية، التي تصل كميتها إلى 25 ألف نسخة كل عام دراسي، على الرغم من استنكار السفارة الإيرانية لدى الكويت.

وتسعى الكويت إلى منع الاختراق الإيراني للمناهج التعليمية، وعدم تكرار الأخطاء التي وقعت في سورية التي تحولت فيما بعد إلى واحة إيرانية ترتع بها ما يسمى بالحوزات الدينية في قلب العاصمة دمشق.

وتجاوزت المحاولات الإيرانية للتغلغل من خلال المناهج الدراسية إلى الدول العربية الأخرى، فالجزائر اليوم أيضا على قائمة الاستهداف الإيراني، فالسفارات الإيرانية تعمل على تصدير ما يسمى بالثورة الخمينية.

ويعمل الملحق الثقافي في الجزائر على صناعة خلايا شيعية يتم تمويلها وتنظيم زيارات لعناصر منها إلى طهران وقم، وخلال هذه الزيارات يلتقون بالمخابرات الإيرانية ورجال الدين، وهناك يتم تدريبهم على خطة معينة لنشر التشيّع في البلاد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط