واحة المملكة الشرقية تضيء من جديد بفرحة المتنزهين وضجة المهرجانات

واحة المملكة الشرقية تضيء من جديد بفرحة المتنزهين وضجة المهرجانات

تم – الدمام: كشفت حيثيات “صيف الشرقية 37” عن خلافات مالية أدت إلى سحب (واحتنا فرحانة من المتعهد)، لتنطلق برامج “صيف الشرقية” من جديد في الرابع من ذي القعدة المقبل على الواجهة البحرية للدمام، كما تجري استعدادات لإطلاق مهرجان القطيف الأول في 26 شوال الجاري، بعد أحداث حرمت شاطئ نصف القمر وكورنيش الخبر والمتنزهات التي كانت تستقبل وفود الصيف من داخل المملكة وخارجها، طوال الفترة الأخيرة، من فرحتها وحشودها المميزة.

وأوضحت مصادر مطلعة، أن مهرجان “صيف الشرقية” هذا العام سينطلق في خيام مكيفة نظرا لتزامن الأنشطة مع موسم الرطوبة في آب/أغسطس المقبل، فيما كشف رئيس بلدية القطيف المهندس زياد مغربل، عن استمرار مهرجان “صيف القطيف” مدة 15 يوما، فيما اتهم حرفيون المتعهد الرسمي لمهرجان “واحتنا فرحانة” في المماطلة والتهرب من دفع مستحقاتهم المالية التي تتجاوز 470 ألف ريال، ما دفع إلى انتقال رعاية المهرجان إلى البلدية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط