التنمية الاجتماعية تفتح تحقيقًا في تعنيف نزيلة بتأهيل أبها

التنمية الاجتماعية تفتح تحقيقًا في تعنيف نزيلة بتأهيل أبها

تم – أبها : فتح فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بعسير تحقيقاً حول ادعاء تعرض إحدى نزيلات دار التأهيل الشامل في أبها إلى عنف واعتداء من قبل العاملات في الدار.

وكشفت مصادر صحافية أن نتائج التحقيقات الأولية التي أجريت عن الحادثة، تظهر عدم صحة تلك الادعاءات، وأن الفتاة تعرضت لكدمة بسبب سقوطها في الدار عرضياً، وهناك محاضر رسمية تثبت ذلك.

وأضافت المصادر أن “الفتاة خرجت مع ذويها وعادوا بتقرير مدعين تعرضها للعنف، وهو ما لم تثبت صحته حتى الآن”.

وأكدت أن الأنظمة والتعليمات تمنع منعاً باتاً تعرض أي نزيل لأي اعتداء لفظي أو جسدي، بل يجب أن تقدم له كافة الخدمات الصحية والنفسية والاجتماعية على أرقى المستويات، وفي حال ثبوت تعرض أي نزيل لأي عنف، فإن الأنظمة الرادعة تكفل للنزيل أخذ حقه الكامل وفقاً للقوانين.

وتقدمت الفتاة مع ذويها بشكوى، ادعوا فيها أن قريبتهم تعرضت لاعتداءات بالضرب والعنف، وأن لديهم تقريرا طبيا يثبت ذلك.

وطالبت العائلة بمعاقبة المتسبب، كما أكدت أن التقارير التي لديهم تثبت تعرض قريبتهم للعنف، وأن إعاقتها العقلية تحول دون استطاعة الفتاة ذكر أسباب الكدمات التي في جسدها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط