المؤسسة العامة للحبوب: المملكة تهدر 30% من إنتاج الدقيق

المؤسسة العامة للحبوب: المملكة تهدر 30% من إنتاج الدقيق

تم – الرياض : أكد محافظ المؤسسة العامة للحبوب المهندس أحمد الفارس أن المملكة من أكبر الدول في هدر الدقيق بـ 30% من إنتاجها كل عام.

واعتبر الفارس تلك النسبة عالية جدا، وأرجعها إلى رخص الحبوب، ودعم الدولة الكبير للقطاع، مؤكدا أهمية نشر ثقافة الحفاظ على النعمة.

أوضح وزير البيئة والمياه والزراعة رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة للحبوب المهندس عبدالرحمن الفضلي بحسب مصادر صحافية أن المؤسسة أكلمت الإجراءات المطلوبة حيال قرار مجلس الوزراء بتخصيص شركات قطاع المطاحن في المؤسسة العامة للحبوب، حيث تم تأسيس 4 شركات لمطاحن الدقيق، متوقعا الانتهاء منها خلال 12 شهرا من الآن، مبينا أنه حين يتم الانتهاء من تخصيص الشركات الأربع سيكون العمل قائما على تحديد القطاع الذي سيتم بيعه وتخصيصه للشركات. جاء ذلك رعايته لحفل افتتاح توسعة فرع المؤسسة العامة للحبوب في محافظة جدة أمس.

حول مجال الخصخصة أكد الفضلي أن الدولة ستحتفظ بقطاع الصوامع، وستستمر الدولة في استيراد القمح وبيعه للمستثمرين في البداية حتى اكتمال مراحل التخصيص كافة وإعلان الخارطة الزمنية لتحولها لشركات والتي ستعلن لاحقا.

وحول توسعة فرع جدة أشار الفضلي إلى أن التوسعة ستعمل على مضاعفة الطاقة الإنتاجية إلى الضعف والتخزينية إلى 5 مرات في حين لم يفصح الوزير عن رأس المال المتعلق بالخصخصة، واكتفى بالقول “العملية تعتبر قيمة سوقية تخضع لمزايدات.

وعن برنامج التحول الوطني 2030 أكد الوزير أن لدى وزارته ما يقارب من 40 مبادرة ستنفذ خلال مواعيدها المحددة، حيث تؤكد الرؤية على أن المؤسسة تستورد الحبوب بالكامل من الخارج ولا تعتمد على زراعة القمح في الداخل بالكامل وتتحمل الدولة اليوم دعم القمح بحوالي 3 مليارات ريال في العام الواحد، وأن برنامج التحول يقوم على اقتصاد قادر ومستدام وسيقدم الدعم للمستفيدين والمستحقين بطريقة “الدعم الذكي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط