إغلاق مطعم للعمالة الهندية لأسباب مجهولة ضاربة التسهيلات بعرض الحائط

إغلاق مطعم للعمالة الهندية لأسباب مجهولة ضاربة التسهيلات بعرض الحائط

تم – جدة: أعلن القنصل الهندي لدى جدة محمد نور رحمن، عن إغلاق المطعم الخاص بسكن يعود لعمالة هندية تابعة لإحدى الشركات من دون معرفة العمالة لسبب ذلك، مبرزا أن ما أثير تحت مصطلح “مخيمات” يقصد به موقع سكن العمالة وليس كما تصوره بعض الأشخاص على أنه إنشاء مخيمات وقتية.

وجاءت تصريحات القنصل الهندي بعدما أشارت وزيرة الشؤون الخارجية الهندية سوشما سوراج، إلى أنه جرى إحضار سيارات مجهزة بالأغذية من أجل توزيعها على العمال.

وأكد القنصل الهندي أن نحو 2500 عامل فقدوا وظائفهم من إحدى الشركات، نافيا في الوقت ذاته، معرفة عمالة بلاده بالتسهيلات التي وضعتها وزارة “العمل والتنمية الاجتماعية” الخاصة بنقل خدمات العمالة مباشرة من دون الرجوع إلى الشركة في حالة لم يتحصل العامل على راتبه لثلاثة أشهر متتالية.

وعن موقف العمالة الهندية التي أصبحت بلا عمل، أبرز: أن هناك مفاوضات تجري حاليا مع الجهات الحكومية في السعودية؛ لرغبة بعض العمالة في الاستمرار بالعمل بينما يرغب آخرون في الحصول على رواتبهم ومستحقاتهم المتبقية كاملة مع مكافأة نهاية الخدمة ثم العودة إلى الهند، مؤكدا تعاون الحكومة السعودية وتوفيرها للخدمات، موضحا أن وزير الخارجية سيزور المملكة مساء الثلاثاء؛ للحديث مع المسؤولين في المملكة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط