الشهيد مطلق السعدي طلب حسن الخاتمة فنالها شهادة على الحد الجنوبي

الشهيد مطلق السعدي طلب حسن الخاتمة فنالها شهادة على الحد الجنوبي

تم – الرياض

كشف شقيق الشهيد مطلق السعدي الذي توفي السبت الماضي على الحد الجنوبي زودا عن الوطن، عن تفاصيل الأيام الأخيرة للشهيد وبعض جوانب حياته.

وقال مسلط السعدي، في تصريح صحافي، الشهيد هو الشيق الأوسط بين أخوته الستة، وكان الأقرب للوالد والوالدة، وكان يتمنى دائما أن تكتب له الشهادة في شهر رمضان، لافتا إلى أن طلق التحق بالخدمة العسكرية قبل ما يقارب 5 أعوام وبعد تخرجه عين بخميس مشيط وكان دائم التنقل في أماكن عمله.

وأَضاف آخر مكالمة جمعتنا كانت قبل أربعة أيام من الشهادة، واطمأن فيها مطلق على الأسرة لأخر مرة، لافتا إلى أن الشهيد والد لثلاث بنات.

فيما أكد شقيقه نايف، أن الشهيد كان من المقربين له وكان يشعر بما يشعر به من ألم أو حزن وينزعج من حدوث أي مكروه له، موضحا أن الشهيد كان دوما يطلب الدعاء له بحسن الخاتمة.

 

تعليق واحد

  1. الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته
    ويتقبله من الشهداء

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط