عضو بكبار العماء: لا بأس بزيارة أماكن العبادة خلال السفر

عضو بكبار العماء: لا بأس بزيارة أماكن العبادة خلال السفر

تم – الرياض:أجاز عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الدكتور سعد بن تركي الخثلان، زيارة أماكن العبادة والأماكن الأثرية أثناء السفر في الخارج.

وقال في إجابته لمستفتٍ في برنامج “سؤال على الهاتف” في إذاعة القرآن الكريم عن حكم زيارة الآثار خلال السفر إلى دول خارجية: “لا بأس أن تذهب وتزور بعض الأماكن الأثرية، وتعتبر، ويكون فيه نوع من الاعتبار والاتعاظ، وترى أن هناك أمماً في هذه الأماكن كانت في يوم من الأيام على ظهر الأرض واليوم في باطنها”.

وأضاف: رؤية هذه الأماكن الأثرية لا بأس بها، والله يقول: {قل سيروا في الأرض فانظروا}.

 وتابع: إنما ورد في السنة ما يخص ديار ثمود؛ أما ما عداها من أماكن أثرية وأراد الإنسان زيارتها والاطلاع عليها ويعتبر ويتعظ كيف كانت عاقبة الأمم السابقة؛ فلا بأس.

 وأما عن أماكن العبادة؛ فأوضح الشيخ “الخثلان”: “حتى ولو ذهب لأماكن العبادة ورأى ما فيها ولم يترتب على هذا مفسدة ولا فتنة؛ فهذا لابأس به”.

ودعا عضو هيئة كبار العلماء لمنع استئجار مطربين رجال للغناء في صالات النساء ولو بشكل غير مباشر أوعن طريق شاشة.

وأوضح “الإتيان برجل يغني بشكل غير مباشر لصالات النساء عن طريق شاشة في الأفراح فيه محاذير شرعية وافتتان النساء بصوته”.

وأضاف: “عندما يغني بتكسر وتطريب وتحسين صوته، فلا شك أن هذا مدعاة للفتنة؛ فالذي أرى أن هذا يُمنع منه، ولا ينبغي أن يكون في أوساط المجتمعات الإسلامية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط