استشاري مصري يكشف عن وصفة تُخلص السعوديين من مخاطر البدانة

استشاري مصري يكشف عن وصفة تُخلص السعوديين من مخاطر البدانة

تم – القاهرة: أكد استشاري متخصص في جراحات السمنة، وجود وصفة تُمكن العرب ولاسيما السعوديين من الخروج من قائمة الدول العشرة التي تُعاني شعوبها من البدانة.

وأوضح الأستاذ في كلية الطب في جامعة “عين شمس” الطبيب المصري محمود لاشين، أن الوصفة تشتمل على ثلاث خطوات، أولها التغذية السليمة التي تعتمد كثيرا على الإكثار من تناول البروتينات والخضروات والفواكه والبعد عن النشويات والأطعمة المقلية، والأطعمة الغنية بالسكر، وتجنب المشروبات الغازية والوجبات السريعة، واللحوم المصنعة، مبرزا أن الخطوة الثانية تتمثل في ممارسة التمارين الرياضية، كالجري والمشي والسباحة وغيرها يوميا، مدة نصف ساعة؛ للمساعدة في تنشيط الدورة الدموية، وحرق الدهون.

وأشار لاشين إلى أن ثالث خطوات مكافحة السمنة، تتمثل في تغيير الموروثات الثقافية والاجتماعية المنتشرة في بلداننا العربية، وهي الاعتقاد خطأ بأن الجسم الممتلئ دليل على الصحة الجيدة، لاسيما عند الأطفال، وهذا يتنافى مع الحقائق العلمية التي تحذر من خطر الوزن الزائد على الصحة.

ودعا أولياء الأمور إلى ضرورة مكافحة سمنة الأطفال المنتشرة بشكل لافت في البلدان العربية، بسبب كثرة الوجبات الجاهزة، والمشروبات الغازية، التي يتناولها الأطفال، والجلوس كثيرًا، لاسيما بعد انتشار إدمان الإنترنت وألعاب الفيديو.

ونشر موقع “غازيتيريفيو”، قائمة الدول التي يُعاني شعوبها من البدانة في العام 2016، واحتلت دولة الكويت المركز الأول، حيث يعاني 42.8٪ من السكان من فرط الوزن، ثم المملكة العربية السعودية بنسبة 35.2٪، وجاءت مصر في المرتبة الرابعة بنسبة 34.6٪، ثم الأردن في المرتبة الخامسة بنسبة 34.3٪، ثم الإمارات العربية المتحدة في المرتبة السادسة بنسبة 33.7٪، ثم قطر في المرتبة الثامنة بنسبة 33.1٪.

واشتملت القائمة على أربعة بلدان أجنبية، هي بيليز (أميركا الوسطى) في المرتبة الثالثة بمعدل 34.9٪، وجنوب إفريقيا في المرتبة السابعة بنسبة 33.5٪، والمكسيك في المرتبة التاسعة بـ32.8٪، والولايات المتحدة الأميركية في ذيل القائمة بمعدل 31.8%.

 

2 تعليقات

  1. ربي اغفر لي ويسر امري

    بارك الله فيك يادكتور على المقال والايضاح أسباب يجهلها البعض

  2. ربي اغفر لي ويسر امري

    جزاك الله خيير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط