“العامة للمنشآت” تحظى بتأييد جماعي لأهميتها في القطاع الاستثماري

“العامة للمنشآت” تحظى بتأييد جماعي لأهميتها في القطاع الاستثماري

تم – الرياض: شدد مجموعة من رجال ورواد الأعمال، على دور الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة التي تم الإعلان عن إنشائها من قبل مجلس الوزراء، وتم تعيين الدكتور غسان السليمان أول محافظ لها، بالغ الأهمية في القطاع.

وأكدت الرئيسة التنفيذية لـ”قطوف الريادة” سيدة الأعمال طوبى تركلي، أن تعيين السليمان سيساهم في دفع عجلة العمل في الهيئة، مبرزة أن السلمان يتمتع بخبرات سابقة في العديد من الأنشطة التجارية، فضلا عن اهتمامه الدائم بريادة الأعمال ودعم الرواد من الشباب عبر المؤسسات الناشئة والصغيرة التي ساهمت في تخريج أكثر من 30 شركة ناشئة في مجالات مختلفة.

وتوقع نائب رئيس مجلس الأعمال السعودي الايرلندي رجل الأعمال رامي إكرام، أن تحقق الهيئة الأهداف التي من أجلها أُنشأت، في ظل تمتعها بالاستقلال المالي والإداري، مبينًا أن شباب وشابات الأعمال يحتاجون إلى جهة تكون الراعية والموجهة لهم، وذلك بعدما أثبتوا جدارتهم في العديد من المؤسسات الناشئة، وأن جيل الشباب بمقدرته تغيير الصورة النمطية ومواصلة العمل، لاسيما أن تجربتهم في الأعمال تدعو للفخر بهذا الجيل الذي يخدم الوطن.

وأكد أكرام، أن الهيئة ستعمل على دعم وتنمية وتنظيم قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة في المملكة مما سيعود على رفع إنتاجية تلك المنشآت الصغيرة والمتوسطة وزيادة مساهمتها في الناتج المحلي، والعمل على إيجاد الوظائف المناسبة للقوى العاملة الوطنية وتوظيف التقنية.

وشددت المستشارة العقارية سعاد الرويلي، على أهمية هذا القطاع الواعد الذي تشكل منشآته أكثر من 70% من أعداد المنشآت التجارية في المملكة مما ستساهم الهيئة في دفع عجلة هذا القطاع إلى استقراره وتعزيز الاقتصاد الوطني، مبينة أن الهيئة ستعمل على تفعيل دور البنوك وصناديق الإقراض، كما أنها ستعمل على إزالة المعوقات الإدارية والمالية التي تواجهها المؤسسات الناشئة والمتوسطة، وستعمل على إيجاد فرص استثمارية لها، إضافة إلى إيجاد شركات تمويلية لدعم تلك المنشآت، مما سيكون لذلك المردود الإيجابي لصاحب المنشأة.

ودعت المستشارة الرويلي، إلى أهمية تبني الهيئة إيجاد مسرعات أعمال التي من شأنها دفع عجلة ريادة الأعمال وفق منهجية علمية واضحة ومدعومة من أصحاب الخبرات من رجال وسيدات الأعمال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط