المملكة في المرتبة الثالثة في أمراض السمنة والكسل عالميًا

المملكة في المرتبة الثالثة في أمراض السمنة والكسل عالميًا

تم – الرياض

حلت المملكة في المرتبة الثالثة بعد دولتي مالطا وسوازيلاند في أمراض السمنة والكسل على مستوى العالم في دراسة نشرتها مجلة “ذا لانسيت” المهتمة بالطب .

وبلغت نسبة الخمول الكسلي بنسبة ٨٦٪‏ ما قد يتسبب في أمراض مزمنة مثل السكري الذي يمثل مصابوه نسبة ٢٥٪‏ من سكان السعودية فيما يُرجع مختصون أن الأسباب الرئيسة هي سوء النظام الغذائي في البيوت السعودية.

وحذر خبراء بالتغذية وأطباء في وسم #السعودية_الثالثة_في_السمنة الذي وصل الترند في موقع التدوين “تويتر” من مخاطر السمنة وسوء النظام الغذائي وتناول وجبات غير صحية كنوع من الترفيه مما قد يسبب الأمراض العصرية.

 

وأكد الدكتور خالد العجاجي بحسب مصادر صحافية: ‏كان هناك دراسة محلية وجدت أن 70% من السعوديين يعانون من زيادة الوزن وليس بدانه لأن الكثير يخلط بين مسمى زيادة وزن والبدانة وهي تفرق حسب كتلة الجسم والتي كلما تجاوزت 25 يعتبر وزنا زائدا.

وأشار الدكتور العجاجي إلى أن ‏السمنة ليست مرضا وراثيا بل سوء سلوك غذائي متوقعا أن تزيد هذه الأرقام زيادة مخيفة بظل استمرار هذه السلوكيات السيئة لدى مجتمع يسهر ويشجع أفراده على السهر وأكل الوجبات الجاهزة كنوع من الترفيه للأسف حتى من مرضانا المصابين بالسكري والضغط والسمنة بمجرد ذكر فقط تقليل الكبسة وتنويع الأكل تجد وجهه يتلون من ضيقة الصدر لأن الكبسة لا يمكن التنازل عنها.

وبيّن أن أكبر سبب للسمنة هي سوء التغذية مع عدم النشاط البدني والسهر والأكل قبل النوم الأسباب الأخرى سواء كانت وراثية أو نفسية أو هرمونية لا تشكل النسبة الأكبر من إحصائيات السمنة العالمية الحل بالتوعية المجتمعية بتحسين النظام الغذائي مع ممارسة الرياضة وتشجيع الأجيال القادمة وتوفير السبل المساعدة لذلك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط