دراسة: السمنة تعجل بشيخوخة الدماغ

دراسة: السمنة تعجل بشيخوخة الدماغ

تم – دراسات : أظهرت دراسة بريطانية حديثة، أن أدمغة البشر تتقلص بشكل طبيعي مع التقدم في السن، لكن السمنة قد تعجل بظهور وتطور شيخوخة الدماغ أكثر من المعتاد بحوالي 10 أعوام.

وأوضح الباحثون بجامعة كامبريدج، أن أدمغة البدناء تفقد بنيتها الأساسية بصور أسرع، ونشروا نتائج دراستهم أمس في دورية “على الأعصاب”.

الباحثون أضافوا أن البدناء يفقدون المادة البيضاء بصورة أكبر من المعتاد، وهي مجموعة من الأنسجة التي تربط مناطق الدماغ، ووظيفتها نقل المعلومات بين مناطق الدماغ وباقي أعضاء الجسم، وتملأ ما يقرب من نصف الجمجمة.

ولرصد تأثير البدانة على بنية الدماغ، تابع فريق البحث 473 شخصًا تتراوح أعمارهم بين 20 و87 عامًا، بمركز كامبريدج للشيخوخة وعلم الأعصاب.

وقسم الباحثون الأشخاص إلى فئتين، الأولى تعاني زيادة الوزن، فيما كانت المجموعة في وزنها الطبيعي.

ووجد الباحثون اختلافًا لافتًا للنظر في بنية الدماغ وحجم المادة البيضاء في أدمغة الأفراد الذين يعانون زيادة الوزن، مقارنة مع نظرائهم الأقل وزنًا، حيث عانى البدناء انخفاضًا ملحوظًا في المادة البيضاء بالمقارنة مع المجموعة الثانية.

وتشير آخر إحصاءات منظمة الصحة العالمية إلى أن نحو 1.5 مليار من البالغين يعانون فرط الوزن على مستوى العالم، كما أن 3 ملايين طفل دون سن الخامسة كانوا يعانون فرط الوزن في عام 2010.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط