“النقل” تسمح للأفراد بالعمل في “الأجرة” بمركباتهم الخاصة والمستثمرون يرحبون

“النقل” تسمح للأفراد بالعمل في “الأجرة” بمركباتهم الخاصة والمستثمرون يرحبون
تم – اقتصاد
رحب مستثمرون في مجال النقل، بالتوجُّه الأخير من قبل وزارة النقل الخاص بالسماح للأفراد بالعمل في نشاط الأجرة بمركباتهم، موضحين أن هذه الخطوة تقدم 4 فوائد اقتصادية، من خلال مساهمته في تنظيم القطاع وإنهاء احتكار بعض الشركات له، وتوليد وظائف للشباب، إلى جانب تخفيف الزحام في الشوارع.
وقال متحدث إدارة الطرق والنقل بمنطقة مكة، عمر بامصفر، حجم قطاع النقل البري في المملكة يقدر بأكثر من 83 مليار ريال وفقاً للإحصاءات الأخيرة، ومع هذا يشهد القطاع نسبة سعودة منخفضة لا تتجاوز 30%، لذا لجأت الوزارة إلى اعتماد حلول مبتكرة لتخفيف الزحام بشوارع المدن الرئيسية وزيادة نسبة السعودة في هذا القطاع الحيوي، ومن هذه الحلول الترخيص لــ 11 شركة من بينها شركتي كريم وأوبر، وفق نظام إعادة توجيه مركبات الأجرة الذي صدر أخيرا.
فيما أكد نائب رئيس لجنة النقل في غرفة جدة، سعيد البسامي في تصريحات صحافية، أن ترتيب سوق النقل بمثل هذه الحلول وإتاحة الفرصة للشباب السعودي للعمل بمركباتهم وفق شروط يتم الاتفاق عليها بين الطرفين، سيسهم في توليد فرص وظيفية، وخروج السائقين المخالفين أو غير الملتزمين بالشروط العامة، مشيرا إلى أن التنظيم الأخير، ينظم عمل الشباب في «الكدادة»، عن طريق برنامج معين يتم الزبون من خلاله طلب المركبة والتوجه له مباشرة.
كما رحّب مدير عمليات شركة «أوبر» بالسعودية، فارس الفاضل، بقرار وزارة النقل، قائلا خلال الأشهر الستة الماضية، انضم إلى منصة أوبر آلاف السائقين السعوديين؛ نظراً لفرصة العمل المرنة التي تقدمها لهم، ونحن نشهد تزايد هذا العدد بشكل سريع، وهدفنا انضمام 100 ألف سائق سعودي إلينا خلال الأعوام الخمسة المقبلة.
من جانبه أوضح مدير عام شركة كريم في المنطقة الغربية، حاتم الكاهلي، أن قرار «النقل»، سيساهم كثيراً في رفع نسبة السعوديين في القطاع، مشيراً إلى أن نسبة السائقين السعوديين لديهم تصل إلى 30%، وفي بعض المناطق 80% كما في القصيم، ومنوهاً بتوقيعهم اتفاقية مع وزارة العمل تسمح لذوي الإعاقة بطلب الخدمة عبر التطبيق، حيث تم إطلاق 25 سيارة مجهزة لهذا الغرض، كما اتفقت الوزارة مع الشركة على إتاحة الفرصة للأيتام والأسر الضمانية للعمل في الشركة، وفق بعض التسهيلات التي ستقرها الوزارة لاحقاً.
يذكر أن وزارة النقل تشترط على الشركات صاحبة التطبيقات مثل كريم وأوبر، الارتباط بمنصة إلكترونية تحت اسم «وصل»، هذه المنصة تسمح المنصة لها وللجهات الأمنية، من التحقق من هوية السائق، وبيانات السيارة والرحلة.

2 تعليقات

  1. محمد الحربى

    من المفروض الن سائق التاكسى يكون سعودى فقط وخصوصا فى الرياض لتقليل عدد الموذيلات لتشجيع الافراد والعائلات لركوب قطار الرياض

  2. محمد الحربى

    قرار صائب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط