#ترامب يكتسب شعبيته على حساب إمبراطوريته الاقتصادية

#ترامب يكتسب شعبيته على حساب إمبراطوريته الاقتصادية

تم – واشنطن : أكد مراقبون أميركيون، أن وصول المرشح الجمهوري دونالد ترامب إلى المنافسة النهائية في انتخابات الرئاسة الأميركية كانت مفاجئة للجميع، لاسيما أن ترشحه كان مجرد محاولة عابرة ذات تأثير ضعيف على المُنافسة، وأن الغرض منها استقطاب اهتمام وأرباح أكثر لإمبراطوريته التجارية.

واعترف المراقبون، بعد مرور أكثر من عام على ترشح ترامب، بأن وصوله كان مخالفًا لجميع التوقعات، موضحين أن الآثار المُترتبة على أعماله التجارية لم تكُن إيجابية كما توقع.

وبيَّن تطبيق “فورسكوير” الذي يعتمد على تحديد المواقع عن طريق الهواتف الجوالة، أن عدد زيارات المؤسسات والشركات التي تحمل اسم ترامب قد تناقص بشكل كبير خلال الحملة الانتخابية الرئاسية.

وأوضح أنه منذ إعلان ترامب ترشيح نفسه للانتخابات في حزيران/ يونيو 2015 فإن عدد زيارات الفنادق والكازينوهات وملاعب الجولف التي تحمل اسم ترامب انخفض، مشيرا إلى أنه “مُنذ الربيع انخفضت الزيارات أكثر، وأن مؤسسة ترامب لم تتجاوب مُباشرةً عندما طُلِب منها التعليق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط